أهالي حي الميدان بدمشق يسخرون وينفون رواية إعلام النظام حول الانفجار الذي وقع بالحي

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 ديسمبر، 2016 9:35:58 م خبر عسكرياجتماعي انفجار

سخر ناشطو وأهالي حي الميدان، من ادعاء وسائل إعلام النظام أن فتاة عمرها ثمان سنوات فجرت نفسها بمخفر شرطة الحي بالعاصمة دمشق، اليوم الجمعة، حسب ما نقل مراسل "سمارت" عن مصادر أهلية.

وادعت وسائل الإعلام أن "طفلة عمرها ثمان سنوات" كانت تحمل "عبوة ناسفة"، ودخلت المخفر على أنها ضائعة، ثم تم تفجير العبوة عن بعد، ما أدى لمقتلها وجرح عدد من عناصر الشرطة.

وقالت مصادر أهلية إن الانفجار هو لأسطوانة غاز منزلية، مشيرين إلى أن الانفجار خفيف لم ينتج عنه أي حرائق أو دخان.

وأضافت المصادر أنهم لم يرصدوا خروج أي جثة أو مصاب من المخفر، مؤكدين أن الحركة كانت روتينية بجانب المخفر رغم الاستنفار الأمني مكان التفجير.

وكانت اشتباكات دارت، يوم 8 كانون الأول الجاري، بين ميليشيا "الدفاع الوطني" وعناصر من فرع "الأمن الجنائي" التابع للنظام، في حي الميدان وسط دمشق، أسفرت عن سقوط عدد من الجرحى، حسب ما أفاد مراسل "سمارت".

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 ديسمبر، 2016 9:35:58 م خبر عسكرياجتماعي انفجار
الخبر السابق
شاهد عيان لـ"سمارت": الميليشيات الإيرانية عذّبت محتجزي حلب وقتلت عدداً منهم
الخبر التالي
منظمة تجهز مراكز إيواء بإدلب لاستقبال مهجري حلب