"جيش العزة" ينفي وجود مصالحة مع النظام في حلفايا بريف حماة

اعداد إيمان حسن | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 ديسمبر، 2016 2:34:15 م خبر عسكرياجتماعي هدنة

نفى "جيش العزة" التابع للجيش السوري الحر، اليوم الأحد، وجود أي مصالحات مع النظام بمدينة حلفايا في ريف حماة، رداً على وسيط مفاوضات النظام عمر رحمون ، تفيد بسريان هدنة في المنطقة.

وقال النقيب في الفصيل مصطفى معراتي في تصريح إلى "سمارت" أن الهدنة ما هي إلا دعايات يروج لها النظام، والذي يقوم بها مكتب التنسيق والدعم الروسي في مطار حميميم بالتنسيق مع النظام.

من جهته، قال وسيط المفاوضات عن النظام، عمر رحمون، أن كل العقبات أمام الاتفاق ذللت وأصبح "الطريق معبد" لتنفيذه، مشدداً على أن الاتفاقية ستلغى بإضافة أي شروط أخرى، (دون معرفة الهدنة وشروطها التي يتحدث عنها).

وبدوره، قال المسؤول الإعلامي في "جيش العزة" محمود السميح، أن أهالي مدينة حلفايا سعَوا منذ نحو شهر ونصف لتوقيع مصالحة مع النظام، إلا أنها باءت بالفشل بسبب رفض الفصائل العسكرية الانسحاب من المدينة والمناطق التي سيطرت عليها في معركة "في سبيل الله نمضي"، بحسب شرط النظام.

وكانت  فصائل عسكرية،استعادت السيطرة يوم 29 آب الفائت، على قريتي المصاصنة والبويضة ومدينة حلفايا، إضافة إلى عدة حواجز لقوات النظام في ريف حماة الشمالي بعد ساعات من إعلانها لعملية عسكرية في المنطقة، قتل خلالها أكثر من 15 عنصراُ للأخير.

وأكدت "جمعية الإكرام الخيرية"، يوم 4 تشرين الثاني 2016، عودة 1,300 عائلة من نازحي مدينة حلفايا في ريف حماة الشمالي بعد شهرين من استعادة الفصائل العسكرية السيطرة عليها.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 ديسمبر، 2016 2:34:15 م خبر عسكرياجتماعي هدنة
الخبر السابق
سعر غرام الذهب ينخفض بمقدار 300 ليرة خلال أسبوع
الخبر التالي
روسيا وتركيا يبحثان بدء مفاوضات بين النظام والمعارضة في كازخستان