مفاوضات بين النظام والفصائل تنتهي بتسليم أسراه في معارك حلب

اعداد هبة دباس, رائد برهان | تحرير محمد علاء, محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 ديسمبر، 2016 12:50:01 م - آخر تحديث بتاريخ : 22 ديسمبر، 2016 5:50:10 م خبر عسكريسياسي تهجير

تحديث بتاريخ 2016/12/22 17:49:53 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

كشف "تجمع فاستقم كما أمرت"، لـ"سمارت"، أن مفاوضات جانبية جرت مع قوات النظام لتسليم أسراها، خلال المعارك مع الفصائل العسكرية في الأحياء المحاصرة، ، "مقابل مكاسب غير مدرجة" في اتفاق الخروج من الأحياء مدينة حلب.

وقال مدير المكتب السياسي في "التجمع"، زكريا ملاحفجي، اليوم الخميس، إن كل فصيل تولى التفاوض عن الأسرى لديه، بوساطة من "الهلال الأحمر" حيث يسلم الأسرى له، مقابل السماح بخروج سيارات إضافية وإخراج معدات وأسلحة غير منصوص عليها بالاتفاق المبرم، والذي تضمن في المحادثات الأخيرة، إجلاء المحاصرين بحلب مقابل إخراج جرحى وأشخاص من بلدتي كفريا والفوعة المواليتين.

وبين "ملاحفجي" أنهم سلموا ثلاثة أسرى لديهم لـ"الهلال الأحمر" عند خروج مقاتليهم من الأحياء المحاصرة، كما أن لدى "حركة أحرار الشام الإسلامية" أسيراً من ميليشيا "لواء القدس الفلسطيني" المساندة لقوات النظام.

ونفى "ملاحفجي" ما ذكرته وسائل إعلام موالية للنظام عن "تحرير" أسرى للأخير في الأحياء الشرقية، مؤكداً أنها عملية تفاوض.

وكانت وسائل إعلام موالية للنظام قالت، في وقت سابق اليوم، إن قوات النظام "حررت" أسرى لها في الأحياء الشرقية بحلب، أسرتهم فصائل عسكرية.

وكانت "أحرار الشام"، صرحت في وقت سابق لـ"سمارت"، أن الفصائل أسرت 4 عناصر من ميليشيا "لواء القدس الفلسطيني" خلال الاشتباكات في حي الشيخ سعيد لوحده.

كما أعلن "تجمع فاستقم كما أمرت"، في السابع من كانون الأول، عن أسر عنصرين للنظام أحدهما ضابط إيراني، خلال الاشتباكات الدائرة في محيط حي الإذاعة.

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس, رائد برهان | تحرير محمد علاء, محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 ديسمبر، 2016 12:50:01 م - آخر تحديث بتاريخ : 22 ديسمبر، 2016 5:50:10 م خبر عسكريسياسي تهجير
الخبر السابق
"روحاني" يزور كازاخستان بعد إعلان موسكو وأنقرة إمكانية إجراء مفاوضات سورية فيها
الخبر التالي
"داعش" يفرج عن معتقلين لديه في تدمر بحمص ويبقي على قسم آخر