مظاهرة لأطفال دوما بريف دمشق تنديدا بجرائم النظام وحلفائه

اعداد رائد برهان | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 ديسمبر، 2016 12:39:48 م خبر سياسياجتماعي حراك ثوري

خرجت، مجموعة من الأطفال، بمظاهرة في مدينة دوما بريف دمشق، اليوم الجمعة، تنديداً بسياسة التهجير والجرائم التي يرتكبها النظام وحلفاؤه ضد السوريين، حسب مراسل "سمارت".

ورفع الأطفال، الذين تراوحت أعمارهم بين عامين و15 عاماً، لافتات باللغتين العربية والإنكليزية، كتب على بعضها "النظام ورسيا يقتلون أطفالنا"، و"لن أغادر بلدي"، وفق مراسلنا.

وبلغ عدد المشاركين في المظاهرة، التي تخللتها وقفة للهتاف والتقاط الصور مع رفع أعلام الثورة، نحو 35 طفلاً بينهم عدد من الفتيات.

ونظم أطفال المدينة، في العاشر من الشهر الجاري، وقفة تضامنية مع الأطفال المحاصرين في أحياء حلب الشرقية، استنكروا خلالها "الفيتو" الروسي الصيني، ونندوا بقصف طائرات النظام الحربية وروسيا على المدينة تزامناً مع مظاهرات مشابهة تحركت دعما لأهالي المدينة المحاصرة، قبل أن يتم إخلاؤها بالكامل نهار أمس.

وتحاصر قوات النظام المدينة منذ عام 2012 في ظل قصف جوي ومدفعي، ما أسفر في أخر قصف تعرضت له عن مقتل وجرح عدد من المدنيين، بينهم ناشطان إعلاميان وعنصر من الدفاع المدني يوم السبت الماضي.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 ديسمبر، 2016 12:39:48 م خبر سياسياجتماعي حراك ثوري
الخبر السابق
روسيا: اجتماع "الأستانا" سيضم النظام و"المعارضة المسلحة"
الخبر التالي
ناشطون: إخراج دفعة جديدة من سكان التل بريف دمشق الاثنين القادم