ضحايا بتصعيد عسكري للنظام على قرية عين الفيجة بريف دمشق

اعداد رائد برهان | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 ديسمبر، 2016 1:22:46 م - آخر تحديث بتاريخ : 23 ديسمبر، 2016 3:06:34 م خبر عسكري جريمة حرب

تحديث بتاريخ 2016/12/23 15:05:43 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

قتل وجرح عدد من المدنيين، اليوم الجمعة، بعد تصعيد عسكري لقوات النظام على قرية عين الفيجة في وادي بردى بريف دمشق الغربي، حسب ناشطين في المنطقة.

وقال الناشطون، إن الطيران المروحي ألقى عشرين برميلاً متفجراً على القرية، كما شنت طائرات النظام الحربية أربع غارات، وسط قصف مدفعي وصاروخي، ما أدى لمقتل عشرة مدنيين وإصابة آخرين، نقلوا إلى نقاط طبية قريبة.

ويأتي هذا التصعيد عقب أنباء تدوالها ناشطون عن استهداف الفصائل العسكرية في المنطقة لمروحية تابعة للنظام، بالمضادات الأرضية، ما اضطرها للهبوط في مهبط قريب.

واستهدفت قوات النظام بقذائف الهاون والرشاشات الثقيلة والمتوسطة قرى بسيمة ودير مقرن وكفير الزيت في المنطقة نفسها، دون ورود أنباء عن إصابات.

وأصيبت طفلة بجروح، في وقت سابق اليوم، إثر إطلاق رصاص من قناص قوات النظام على منازل قرية دير مقرن في وادي بردى، وفق ناشطين.

وكانت قوات النظام، أغلقت، أمس الخميس، جميع الطرق المؤدية إلى منطقة وادي بردى في ريف دمشق، كما قتلت مدنياً بعد أن سمحت له بالعبور على حاجز لها في المنطقة.

وخرجت مجموعة من النساء في قرية عين الفيجة بوادي بردى في ريف دمشق، يوم أمس بمظاهرة طالبن فيها بخروج الفصائل العسكرية من القرية، بحسب ما نقل مراسل "سمارت" عن ناشطين.

وكان اتفاق تم بين قوات النظام ولجنة من أهالي وادي بردى، يقضي بوقف القصف وعودة الأهالي إلى المنطقة، مقابل ضخ المياه إلى دمشق، بعد أن منعت قوات النظام قافلة مساعدات إنسانية من الدخول إلى المنطقة.

وتتمتع قرية عين الفيجة بأهمية بالنسبة للفصائل والنظام على حد سواء، نظراً لوجود "نبع الفيجة" الذي يغذي معظم أحياء دمشق بمياه الشرب، والذي استخدمته فصائل كورقة ضغط أثناء المفاوضات مع النظام، من خلال قطع تدفقها إلى العاصمة، فيما قابل النظام ذلك بقصف متكرر على القرية، أدى لتصدعات في الأرض.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 ديسمبر، 2016 1:22:46 م - آخر تحديث بتاريخ : 23 ديسمبر، 2016 3:06:34 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
ضحايا مدنيون في قصف جوي للنظام على قرى بريف حمص الشرقي
الخبر التالي
مظاهرات في عدة مناطق سورية تطالب الفصائل بالتوحد