الفصائل تنفي اتهامها بقصف أحياء خاضعة للنظام في حلب

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 ديسمبر، 2016 7:53:51 م خبر عسكري حركة نور الدين زنكي

نفت "حركة نور الدين الزنكي"، اليوم الجمعة، قصف الفصائل العسكرية لأحياء مدينة حلب الخاضعة لسيطرة قوات النظام، وفق ما تداولت وسائل إعلام النظام.

وقال المتحدث باسم الحركة، النقيب عبد السلام عبد الرزاق، بتصريح إلى "سمارت"، إن أغلب أحياء مدينة حلب بعيدة عن "مرمى" الفصائل العسكرية، في حين اتهم الميليشيات الإيرانية وميليشيا "حزب الله" اللبناني، بقصف تلك الأحياء من مواقعها بالمنطقة.

وأضاف "عبد الرزاق"، أن النظام يريد إبعاد التهمة عن الميليشيات المساندة له، واتهام الفصائل العسكرية بخرق الهدنة وقتل المدنيين، و"لكي يكون لديهم حجة لاستمرار قصفهم".

وتابع "عبد الرزاق" إن الفصائل العسكرية ملتزمة بوقف إطلاق النار منذ الساعات الأولى للتوصل إلى هذا الاتفاق مع قوات النظام.

وكانت وسائل إعلام النظام قالت، في وقت سابق اليوم، إن قذائف سقطت على حي الحميدية مصدرها منطقة الراشدين جنوب غربي حلب، ما أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين.

وقتل وجرح  أكثر من 40 مديناً، في 14 الشهر الجاري، إثر قصف بقذائف الهاون "مجهولة المصدر" على عدة أحياء خاضعة لسيطرة النظام في مدينة حلب، وفق ناشطين.

وسبق أن قتل أربعة مدنيين وجرح نحو 30،  إثر إطلاق قوات النظام للرصاص العشوائي في أحياء خاضعة لسيطرتها غربي حلب، "احتفالا" بتقدمهم في الأحياء الشرقية للمدينة.

 

 

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 ديسمبر، 2016 7:53:51 م خبر عسكري حركة نور الدين زنكي
الخبر السابق
"بوتين": المهمة الأساسية في سوريا الآن هي التوصل لتسوية سياسية شاملة
الخبر التالي
إصابة امرأة وطفلة بحروق إثر حريق في مخيم بريف حلب