ناشط ينفي مسؤولية الفصائل العسكرية عن قطع مياه نبع الفيجة عن دمشق

اعداد سامر القطريب | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 ديسمبر، 2016 6:46:49 م خبر عسكري قوات النظام السوري

نفى ناشط محلي، اليوم السبت، أن تكون الفصائل العسكرية العاملة في وادي بردى، مسؤولةً عن تلويث وقطع مياه نبع الفيجة المغذي لمدينة دمشق، حسب ما أشاع إعلام النظام السوري.

وقال الناشط، ويدعى "عمر القلموني" في تصريح إلى"سمارت"، إن قوات النظام صعدت عمليات القصف المدفعي والجوي، خلال الأيام الثلاثة الماضية على المنطقة، ما أدى إلى دمار كبير في حرم النبع وتعطل المضخات وخروجها عن الخدمة وتلويث مياه النبع.

وأشار "القلموني" إلى أن التيار الكهربائي مقطوع عن معظم قرى وادي بردى، ومن الطبيعي أن تنقطع المياه عن مدينة دمشق، جراء انقطاع خط الكهرباء الخاص بالنبع.

وقتل وجرح عدد من المدنيين، أمس الجمعة، بعد تصعيد عسكري لقوات النظام على قرية عين الفيجة في وادي بردى بريف دمشق الغربي، حسب ناشطين في المنطقة.

وقال الناشطون، إن الطيران المروحي ألقى عشرين برميلاً متفجراً على القرية، كما شنت طائرات النظام الحربية أربع غارات، وسط قصف مدفعي وصاروخي، ما أدى لمقتل عشرة مدنيين وإصابة آخرين، نقلوا إلى نقاط طبية قريبة.

وخرجت منشأة نبع الفيجة، وهيئات مدنية أخرى، أمس الجمعة، عن الخدمة نتيجة القصف الجوي والمدفعي المكثف لقوات النظام على قرى في وادي بردى بريف دمشق الغربي، حسب ما أفاد ناشطون "سمارت".

الاخبار المتعلقة

اعداد سامر القطريب | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 ديسمبر، 2016 6:46:49 م خبر عسكري قوات النظام السوري
الخبر السابق
قتلى وجرحى مدنيون بغارات روسية على مدينة الأتارب غرب حلب
الخبر التالي
ضحايا أطفال في استهداف قوات النظام برصاص الشيلكا قرية في ريف حمص