عشرات القتلى للنظام بينهم مدنيون في المعارك مع تنظيم "الدولة" بريف حمص

اعداد مصطفى حسين | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 ديسمبر، 2016 1:47:32 م خبر عسكري قوات النظام السوري

قُتل وجُرح عشرات المدنيين، إضافة لعسكريين في جيش النظام، فجر اليوم الأحد، إثر معارك وقصف جوي على عدة جبهات في قرى بريف حمص الشرقي. حسب ما أفادت مصادر موالية للنظام، وناشطون.

ونقلت صفحة موالية للنظام على صفحتها في موقع "فيسبوك"، عن مصدر طبي في مشفى "المخرم"، قوله إن 12 قتيلاً من المدنيين والعسكريين التابعين للنظام و19 جريحا، وصلوا إلى المشفى، جراء الاشتباكات مع تنظيم "الدولة الإسلامية" في جب الجراح، وأبو العلايا، ومكسر الحصان، دون توضيح أسباب مقتل المدنيين.

كذلك قتل مدنيان وجرح خمسة آخرون، في غارات لطائرات حربية روسية على قرى أم صهاريج، رحوم، وغزيلة في الريف الشرقي، أسعف الجرحى إلى مشافٍ في مدينة الرقة، في حين لم تسفر غارات مماثلة على محيط جبتي الجراح وخطاب عن أية إصابات، وفق ما أفاد ناشط في المنطقة.

وكانت قوات النظام دخلت إلى منطقة تل الحديد وقرية خطاب، أمس، بعد انسحاب عناصر التنظيم منها، بسبب كثافة الغارات، في حين تقدم التنظيم وسيطر على مواقع في محيط قرية المسعودية، وسط سقوط امرأة وطفلين قتلى بغارات لسلاح الجو الروسي على قرية رسم حميدة. .

في الريف الشمالي، قصفت قوات النظام منطقة الحولة ومدينة تلبيسة وقرية كفرلاها بقذائف المدفعية والدبابات، من مواقعها في محيط المناطق، دون ورود أنباء عن إصابات، حسب مراسل "سمارت".

وجرح مدني وثلاثة أطفال، يوم أمس، جراء استهداف قوات النظام بالرشاشات الثقيلة، قرية السعن الأسود شرق مدينة تلبيسة في ريف حمص الشمالي.

الاخبار المتعلقة

اعداد مصطفى حسين | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 ديسمبر، 2016 1:47:32 م خبر عسكري قوات النظام السوري
الخبر السابق
قتيلة وجرحى بقصف مدفعي على مناطق في الغوطة الشرقية
الخبر التالي
ثلاثة قادة في الجيش الحر ينجون من محاولات اغتيال خلال يومين