أزمة مياه خانقة في حلب بعد سرقة ميليشيات النظام لمحطة سليمان الحلبي

اعداد سعيد غزّول | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 ديسمبر، 2016 2:20:11 م خبر عسكرياجتماعي قوات النظام السوري

تشهد مدينة حلب منذ أكثر من أسبوعين، أزمة مياه خانقة بعد سرقة ميليشيات قوات النظام، مضخات المياه في المحطة الرئيسية بحي سليمان الحلبي، وفق ما أفادت مصادر أهلية مراسل "سمارت"، اليوم الثلاثاء.

وكانت المحطة في مناطق سيطرة الفصائل العسكرية شرق حلب، وتحت إدارة مدنية، وكانت تضخ المياه لجميع أحياء حلب بما فيها تلك التي كانت خاضعة لسيطرة النظام، الذي قصفها مراراً، ما أدى لخروجها مرات عدة عن الخدمة.

وقال المصادر، إن ميليشيات قوات النظام وعلى رأسها "صقور الصحراء" (التي يتزعمها سهيل الحسن المفلب بالنمر)، سرقت معظم مضخات المياه في محطة "سليمان الحلبي"، التي تغذي معظم أحياء مدينة حلب، وقامت بنقلها إلى جهةٍ مجهولة، ما أدى لانقطاع المياه بشكل كامل عن معظم الأحياء.

وأضافوا، أن هذه السرقة زادت من معاناة آلاف المدنيين والنازحين من الأحياء الشرقية التي سيطر عليها النظام، نتيجة اعتمادهم على شراء مياه الآبار المحمولة بـ"صهاريج"، إذ ارتفع سعر ليتر المياه فيها إلى 3 ليرات بعد أن كان ليرة سورية واحدة، ووصل سعر الصهريج من 10 إلى 12 ألف ليرة سورية، بعد أن كان سابقاً بـ 4 آلاف.

من جانبها، أرجعت مصادر خاصة لـ"سمارت"، نقلاً عن "بلدية حلب" التابعة للنظام، أن سبب انقطاع المياه عن أحياء حلب يعود إلى "أعطال في مضخات المحطة، وأن العمل جارٍ على صيانتها"، فيما أكّدت المصادر الأهلية أن لا ورشات صيانة وصلت إلى المحطة حتى اللحظة.

وكانت ميليشيات تابعة للنظام "الشبّيحة"، سرقت محولات الكهرباء الرئيسية في حي الصاخور، بعد سيطرة قوات النظام عليه، حسب ما أكّد لـ"سمارت" حينها، مدير المكتب الإعلامي لـ"الإدارة العامة للخدمات" بحلب، أحمد الشافعي، والذي قدّر قيمة المسروقات بنحو ميلوني دولار أميركي.

وكانت قوات النظام سيطرت، في الـ 28 من الشهر الفائت، على محطة مياه سليمان الحلبي، بعد تقدمها الواسع في أحياء حلب الشرقية المحاصرة حينها (والتي أحكمت السيطرة عليها بشكل كامل في الـ 22 منن الشهر الجاري).

الاخبار المتعلقة

اعداد سعيد غزّول | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 ديسمبر، 2016 2:20:11 م خبر عسكرياجتماعي قوات النظام السوري
الخبر السابق
مفاوضات تركية روسية مع الفصائل بشأن وقف إطلاق النار في سوريا
الخبر التالي
موسكو: قرار واشنطن بتسليح "المعارضة" بمضادات جوية خطوة "عدوانية"