ناشطون: قوات النظام تحاول اقتحام قرية بسيمة بريف دمشق رغم "الهدنة"

اعداد رائد برهان | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 ديسمبر، 2016 12:08:32 م خبر عسكري هدنة

شهدت قرية بسيمة في وادي بردى بريف دمشق، اليوم الجمعة، محاولات اقتحام من قبل قوات النظام، رغم دخول اتفاق وقف إطلاق النار حيز التنفيذ منتصف الليلة الماضية، وفق ما أفاد ناشطون في المنطقة "سمارت".

وقال الناشطون، إن الطيران المروحي التابع للنظام ألقى عدة براميل على القرية، بالتزامن مع قصف صاروخي  من قوات النظام وميليشيا "حزب الله" اللبنانية المتمركزة في محيط المنطقة، فيما استهدفت قناصات النظام الأبنية السكنية في قرى أخرى من الوادي.

ودخل الاتفاق، الذي توصلت إليه الفصائل العسكرية والنظام بوساطة تركية روسية، أمس الخميس، حيز التنفيذ تمام منتصف الليلة الماضية، في حين شهدت مناطق عدة في سوريا خروقات من قبل قوات النظام، دون تسجيل إصابات حتى الآن.

وسعت روسيا خلال مفاوضاتها مع الفصائل، إلى استثناء منطقتي وادي بردى والغوطة الشرقية من الاتفاق، لكن إصرار الفصائل، أدى إلى شمل كافة المناطق السورية فيه، حسب ما أكد الناطق باسم وفد الفصائل.

وشهدت منطقة وادي بردى، خلال الأسبوع الماضي، تصعيداً عسكرياً من قبل قوات النظام والميليشيات الموالية لها، في محالة لاقحتامها، ما أدى لمقتل وجرح العشرات من المدنيين، وتدمير بعض البنى التحتية والمنشآت الخدمية، أهمها منشأة نبع عين الفيجة التي تغذي أحياء العاصمة دمشق بمياه الشرب، ما تسبب في وقوع أزمة مياه حادة.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 ديسمبر، 2016 12:08:32 م خبر عسكري هدنة
الخبر السابق
تركيا: مقتل 1,600 من "داعش" و"وحدات الحماية" منذ انطلاق "درع الفرات"
الخبر التالي
قتلى وأسرى للنظام بكمين لتنظيم "الدولة" في القرتين بحمص