قتلى للنظام بعملية "انغماسية" لـ"جند الأقصى" في محردة بريف حماة

اعداد إيمان حسن | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 ديسمبر، 2016 3:12:10 م خبر عسكري جبهة النصرة

أعلن تنظيم "جند الأقصى" التابع لـ"جبهة فتح الشام" (جبهة النصرة سابقاً)، اليوم الجمعة، مقتل عدد من عناصر قوات النظام، إثر عملية "انغماسية" جنوب شرق مدينة محردة بريف حماة الشمالي، مؤكدين رفضهم لاتفاق وقف إطلاق النار في سوريا.

وقال متحدث باسم التنظيم، رفض الكشف عن اسمه، في تصريح لـ"سمارت"، إن العملية الانغماسية تمت عند حاجز تل بيجو، قبيل دخول الهدنة حيز التنفيذ، ما أسفر عن مقتل كل عناصر النظام الموجودين فيه (دون ذكر عدد القتلى)، والسيطرة على الحاجز، إضافة لاغتنام أسلحة متنوعة.

يشار إلى أن مصطلح العملية "الانغماسية" يطلق على تسلل مجموعة من المقاتلين إلى نقاط عسكرية تحت سيطرة النظام، إذ يكون احتمال نجاة المقاتل المهاجم من القتل أو الأسر "ضعيفة"، بحسب ما يشرح مقاتلين في مقاطع مصورة.

وكان  عشرة عناصر لقوات النظام بينهم ضابط قتلوا ، في وقت سابق، إثر عملية "انغماسية" للفصائل العسكرية غربي قرية معان بريف حماة الغربي، حسب ما نشر "أجناد الشام" على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

وتوصلت الفصائل العسكرية والنظام إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في سوريا، أمس الخميس، بعد مفاوضات، في العاصمة التركية أنقرة، مع روسيا، بوساطة تركية، دخل حيز التنفيذ تمام منتصف الليلة الماضية، فيما قال النظام إن الاتفاق لن يستثني تنظيم "الدولة الإسلامية" و"جبهة فتح الشام" والمجموعات "المرتبطة" معهما.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 ديسمبر، 2016 3:12:10 م خبر عسكري جبهة النصرة
الخبر السابق
"بوتين" يرفض اقتراح خارجيته للرد بالمثل على قرار "أوباما" طرد دبلوماسيين روس
الخبر التالي
مظاهرتان في درعا تناديان بإسقاط النظام وتوحد الفصائل