النظام يواصل قصف وادي بردى بريف دمشق بثاني أيام الهدنة

اعداد أحلام سلامات | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 ديسمبر، 2016 2:21:32 م خبر عسكري هدنة

جرح ستة مدنيين، اليوم السبت، بمواصلة خرق قوات النظام للهدنة بيومها الثاني، في منطقة وادي بردى بريف دمشق، إذ قصفت بالمدفعية والصواريخ بلدة عين الفيجة، حسب ما أفاد مصدر عسكري لمراسل "سمارت".

وقال المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، إن قوات النظام قصفت البلدة بالمدفعية والصواريخ، من مقراتها المحيطة، ولم يتسنّ لـ "سمارت" معرفة تفاصيل عن حالات الجرحى وفيما إذا كان بينهم أطفال ونساء، كما تزامن ذلك مع قصف جوي بالصواريخ والبراميل المتفجرة على قرى وبلدات وادي بردى.

وقضى شاب وجرح عدد من المدنيين، أمس الجمعة، برصاص قناصة النظام وقصف لقواته على مدينة دوما بريف دمشق الشرقي، ومنطقة وادي بردى بالريف الغربي بخرق للهدنة.

وأشار المصدر إلى أن النظام يجهز تعزيزات عسكرية من جهة بلدة الأشرفية لاقتحام بلدة بسيمة، وأخرى من جهة أرض الضهر قرب الفيجة، وسط انقطاع المياه والكهرباء وكافة أشكال الاتصالات عن المنطقة.

كذلك، أفاد ناشطون، عن جرح امرأتين جراء استهداف المدنيين في قرية دير مقرن، برصاص قناصة ميليشيا "حزب الله" اللبناني، تزامناً مع قصف قوات النظام بالطائرات الحربية والمروحيات والرشاشات الثقيلة على بسيمة وعين الفيجة وكفير الزيت.

وأضاف الناشطون، أن طائرات حربية ومروحية قصفت، أمس الجمعة، منزل مسؤول المفاوضات في وادي بردى، أحمد الغضبان، والذي كان يشغل منصب لواء في قوات النظام، وقائد "الفرقة 144" سابقاً.

ودخل اتفاق وقف إطلاق النار، الذي توصلت إليه الفصائل العسكرية والنظام بوساطة تركية روسية، أول أمس الخميس، حيز التنفيذ الساعة 00:00 يوم 30 كانون أول 2016، في حين شهدت مناطق عدة في سوريا خروقات من قبل قوات النظام.

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 ديسمبر، 2016 2:21:32 م خبر عسكري هدنة
الخبر السابق
قتيل وجرحى مدنيين بقصف روسي على ريف حمص الشرقي
الخبر التالي
عملية تبادل مختطفين بين "مجموعة مسلحة" و"الأمن العسكري" بالسويداء