الائتلاف يحذر من فشل اتفاق وقف إطلاق النار نتيجة التصعيد في وادي بردى

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 ديسمبر، 2016 7:55:02 م خبر سياسي الائتلاف الوطني السوري

حذر الائتلاف الوطني السوري، اليوم السبت، في تصريح صحفي، من فشل اتفاق وقف إطلاق النار، عقب تصعيد قوات النظام والميلشيات الإيرانية على منطقة وادي بردى بريف دمشق الغربي، داعياً الأطراف الضامنة لإيقاف الانتهاكات والخروقات، حسب ما نشر على الموقع الرسمي للائتلاف.

ونفى الائتلاف الوطني، المزاعم الإيرانية بشأن وجود عناصر لـ"جبهة فتح الشام"، أو لتنظيم "الدولة الإسلامية" في المنطقة، لافتاً إلى أن المزعم الإيرانية تستخدم لتبرير انتهاك وقف إطلاق النار وإفشاله.

مؤكداً أن الجيش السوري الحر هو من يصد محاولات تقدم قوات النظام وميليشيا حزب "الله اللبناني" والميليشيات الإيرانية، داعياً الجهات الضامنة للاتفاق إيقاف إيران وميليشياتها ومنعها من إفشال اتفاق وقف إطلاق النار الشامل.

من جهتها أمهلت الفصائل العسكرية الموقعة على اتفاق وقف إطلاق النار، روسيا، حتى الساعة الثامنة من مساء اليوم السبت، لوقف خروقات النظام للهدنة وإيقاف العمليات العسكرية التي يشنها بمساندة ميليشيات إيرانية على قرى وادي بردى بريف دمشق والمناطق الأخرى.

وكانت فصائل من الجيش السوري الحر هددت في بيان مشترك، ـنها ستعتبر اتفاق وقف إطلاق النار "لاغياً"، في حال استمر النظام في ارتكاب الخروقات، بالقصف ومحاولات اقتحامه للمناطق الواقعة تحت سيطرتها.

وخرقت قوات النظام الاتفاق منذ الساعات الأولى لدخوله حيز التنفيذ منتصف ليل الـ30 من الشهر الجاري، كما صعدت في منطقة وادي بردى بشكل خاص، إضافة لقصف مناطق متفرقة في سوريا.

وتوصلت كل من تركيا وروسيا والفصائل العسكرية، لاتفاق وقف إطلاق نار، دخل حيز التنفيذ الساعة 00:00 من فجر أمس الجمعة.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 ديسمبر، 2016 7:55:02 م خبر سياسي الائتلاف الوطني السوري
الخبر السابق
ضحايا بينهم مدنيون بقصف جوي على ريف الرقة
الخبر التالي
مجلس الأمن يتبنى مشروع قرار روسي يدعم وقف الأعمال العدائية في سوريا