وصول نازحين ولاجئين عراقيين إلى قرى تابعة لتنظيم "الدولة" شرقي حماة

اعداد إيمان حسن| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 3 كانون الثاني، 2017 14:58:08 خبراجتماعيإغاثي وإنسانينزوح

وصل، اليوم الثلاثاء، نازحون ولاجئون إلى ريف حماة الشرقي من العراق والرقة، هرباً من  المعارك الدائرة في تلك المناطق، حسب ما أفاد مصدر خاص لـ"سمارت".

وقال المصدر، إنه وصل بين (30 – 45) عائلة إلى قرى القسطل وحمادة عمر وخضيرة، حيث تولى "ديوان الخدمات" التابع للتنظيم مسؤولية تأمين المتطلبات الأساسية لتلك العائلات من وسائل تدفئة وملابس وخيم.

وكانت  350 عائلةنازحة من الرقة مع لاجئين عراقيين وصلوا في نهاية تشرين الثاني العام المنصرم، إلى جبال البلعاس في ريف حماة الشرقي، وسط نقص شديد في المساعدات الغذائية والطبية في ظل البرد الشديد.

ويأتي النزوح من الرقة عقب إعلان قوات "قسد" بالتنسيق مع التحالف الدولي، شهر تشرين الثاني العام الفائت، بدء معركة ضد تنظيم "الدولة" تحت اسم "غضب الفرات" بهدف السيطرة على مدينة الرقة، والتي تمكنت خلالها الأولى من السيطرةعلى عدة قرى وبلدات بريف الرقة الشمالي.

وأعلنت القوات الحكومية العراقية، و"البشمركة" الكردية، في منتصف تشرين الأول من العام الماضي،استعادة السيطرةعلى عشرين قرية كانت خاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية"، من مدينة الموصل، التي تعتبر، أهم معاقل تنظيم "الدولة" في العراق، ما أدى لنزوح آلاف المدنيين منها باتجاه محافظة الحسكة في سوريا.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 3 كانون الثاني، 2017 14:58:08 خبراجتماعيإغاثي وإنسانينزوح
الخبر السابق
مصدر: النظام يمهل فصائل جنوب دمشق حتى الخميس للموافقة على "المصالحة"
الخبر التالي
صحيفة: ألمانيا استقبلت العدد الأكبر من طلبات اللجوء في العام 2016