"دي مستورا": لم تدخل المساعدات للمناطق المحاصرة خلال فترة الهدنة

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 يناير، 2017 3:42:25 م خبر دوليسياسيإغاثي وإنساني الأمم المتحدة

قال المبعوث الدولي الخاص إلى سوريا، ستيفان دي مستورا، اليوم الخميس، إنه لم تدخل المساعدات الإنسانية إلى المناطق السورية المحاصرة، خلال فترة الهدنة، دون أن يسمي الجهات التي منعت ذلك.

واعتبر "دي مستورا"، خلال مؤتمر صحفي  عقده في مدينة جنيف السويسرية، أن هناك التزام "إلى حد بعيد" بوقف إطلاق النار، رغم وجود بعض الاستثناءات، وفق وكالة "رويترز".

وتوصلت الفصائل العسكرية والنظام لوقف إطلاق نار في سوريا، برعاية تركية وروسية، 30 كانون الأول الفائت، حيث خرقه النظام من الساعات الأولى له، واستمرت خروقاته حتى اليوم، وخاصة في منطقتي وادي بردى والغوطة الشرقية، في محاولة منها للتقدم هناك.

وأضاف "دي مستورا"، أن الاشتباكات مازالت مستمرة في منطقة وادي بردى بريف دمشق والتي تضم مصدر المياه المغذي للعاصمة، في حين  منعت "جماعات مسلحة" (لم يسمها)  23 حافلة من مغادرة قريتي كفريا والفوعة (المواليتين للنظام) من مغادرتها خلال عمليات الإجلاء بالفترة الأخيرة، على حد قوله.

وكانت الأمم المتحدة أعربت، عن قلقها إزاء الوضع في منطقة وادي برى بريف دمشق واستمرار أزمة المياه في العاصمة، كما أعلنت عن تقديمها لمساعدات منقذة للحياة لنحو 150 ألف مهجر من مدينة حلب.

وحول الاجتماع المفترض عقده في العاصمة الكازاخية "أستانة" لمناقشة الحل السياسي في سوريا، قال "دي مسورا"، إنه "فهم" بأن الأمم المتحدة ستدعي لحضور المحادثات، في حين لم توجه لهم دعوة رسمية حتى الآن.

وتجتمع المعارضة في العاصمة التركية أنقرة لمناقشة الهدنة وموضوع اجتماع "أستانة"، حيث رجحت فصائل عسكرية، بوقت سابق اليوم، أن يتم التوافق فيما بين الفصائل على تشكيل وفد لخوض مفاوضات الأستانة.

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 يناير، 2017 3:42:25 م خبر دوليسياسيإغاثي وإنساني الأمم المتحدة
الخبر السابق
فصائل عسكرية "ترجح" تشكيل وفد لها للمشاركة بمحادثات "الأستانة"
الخبر التالي
قتيلة وجرحى بقصف مدفعي على ريفي دمشق الشرقي والغربي بخرق للهدنة