ضحايا بينهم عناصر للدفاع المدني في قصف على جبل الأربعين وأورم الجوز بإدلب

اعداد مصطفى حسين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 يناير، 2017 9:48:53 م خبر عسكري هدنة

قضى وجرح العديد من المدنيين، بينهم عناصر في الدفاع المدني، مساء اليوم الجمعة، بقصف جوي روسي استهدف منطقة جبل الأربعين وبلدة أورم الجوز بريف إدلب، وذلك في خرق جديد للهدنة، حسب ما أفاد الدفاع المدني ومصدر طبي وناشطون.

وقال ناشط في بلدة أورم الجوز لمراسل "سمارت" إن ثلاثة مدنيين (رجل وزوجته وطفلة) من عائلة واحدة قتلوا، وجرح آخرون، جراء غارات شنها سلاح الجو الروسي على بلدة أورم الجوز بريف إدلب، مرجحاً أن تزداد حصيلة الضحايا، نظرا لخطورة بعض الإصابات.

كذلك استهدفت غارات مماثلة منازل سكنية في منطقة جبل الأربعين بمدينة أريحا، ما أسفر عن مقتل مدنيين، وجرح عشرين آخرين، بينهم عشرة عناصر من الدفاع المدني، وفق ما أفاد لـ"سمارت" موثق في المشفى الجراحي التخصصي بإدلب، ويُدعى "محمد دليل"، في حين قال مسؤول الإعلام في الدفاع المدني إن ثلاثة من العناصر الذين أصيبوا حالتهم خطرة.

في ذات السياق، قصفت طائرات حربية روسية تجمع مدارس في بلدة إفس بالريف الشرقي، كما شنت غارات على على قرية ترملا، وبلدة البارة، ومدينة سراقب، فيما استهدفت طائرات النظام الحربية أطراف مدينة شيخون بالرشاشات الثقيلة، دون ورود أنباء عن إصابات، وفق ما أفاد ناشطون.

وقتلت امرأة وجرح مدنيون آخرون، اليوم، في قصف جوي ومدفعي استهدف قريتي جبالا وكفر عويد بالريف الجنوبي، فيماقضى مدني وأصيب نحو خمسة آخرين، صباحاً، إثر غارات من طائرات حربية روسية، على قرية الدار الكبيرة في الريف ذاته.

وخرقت قوات النظام اتفاق وقف إطلاق النار منذ الساعات الأولى لدخوله حيز التنفيذ الساعة 00:00 من يوم 30 كانون الأول 2016، إذقصفت مناطق عدة في سوريا.

الاخبار المتعلقة

اعداد مصطفى حسين | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 يناير، 2017 9:48:53 م خبر عسكري هدنة
الخبر السابق
تنظيم "الدولة" يعدم مدنيان في ريف الرقة بتهمة "السرقة والنهب"
الخبر التالي
"جيش النصر": اجتماع "أنقرة" مستمر والمعارضة لم تقرر حضور مؤتمر "الأستانة" حتى الآن