أمريكا تؤكد عدم قدرتها على إخراج الأسلحة الكيميائية من سوريا بالقوة العسكرية

اعداد إيمان حسن | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 يناير، 2017 11:10:28 ص خبر دوليسياسي الولايات المتحدة

قالت المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة، سامانثا باور، ليلة الجمعة – السبت، إن الولايات المتحدة "لم تستطع إخراج الأسلحة الكيميائية من سوريا باستخدام القوة العسكرية".

وجاءت تصريحات "باور"، في آخر مؤتمر صحفي لها في مقر الأمم المتحدة، قبل انتهاء فترتها كمندوبة دائمة لدى المنظمة الأممية، رداً على عدم اتخاذ "أوباما" موقفاً واضحاً من النظام رغم تجاوزه الحدود باستخدام الأسلحة المحرمة دولياً.

وأوصت "باور"، "، إدارة الرئيس الجديد دونالد ترامب، بعدم إلغاء الاتفاقية النووية الموقعة منتصف عام 2015، بين الدول الغربية وإيران، مشيرة إلى ضرورة عدم امتلاك الأخيرة "سلاح نووي" تهدد به الدول المجاورة في المنطقة كسوريا واليمن، وتدعم به المنظمات الإرهابية مثل "حزب الله".

وكانت  وكالة "رويترز" للأنباء، كشفت أمس الجمعة، أن محققين دوليين "يشتبهون" باستخدام رئيس النظام بشار الأسد وشقيقه "ماهر" الأسلحة الكيماوية في "الصراع السوري"، مشيرة إلى وجود قائمة من 15 شخصية، "سيجري التدقيق فيما يتعلق باستخدامهم لأسلحة كيماوية في 2014 و2015".

وفرضت وزارة الخزانة الأمريكية، يوم 12 كانون الثاني الجاري، عقوبات اقتصادية على 18 مسؤولاً رفيعي المستوى في النظام، لارتباطهم بهجمات في الأسلحة الكيمائية، على بلدات ومدن سورية، كما صنّفت خمس مؤسسات عسكرية وأمنية "كهيئات محظورة".

ومدد مجلس الأمن الدولي، يوم 18 تشرين الثاني 2016، عمل اللجنة المشتركة للتحقيق باستخدام الأسلحة الكيماوية في سوريا عاماً كاملاً، كما أدان "أي استخدام لها" ودعا لضرورة "مساءلة" مستخدميها من "أشخاص أو كيانات أو جماعات أو حكومات".

وأصدرت "آلية التحقيق المشترك"، تقارير تثبت استهداف النظام مناطق سورية بغاز "الكلور" السام، كمناطقفي إدلب، كما دانت اللجنة التنفيذية لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، يوم 11 تشرين الثاني 2017، استخدام النظام وتنظيم" الدولة الإسلامية" مواد سامة محظورة.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 يناير، 2017 11:10:28 ص خبر دوليسياسي الولايات المتحدة
الخبر السابق
ضحايا بينهم أطفال ونساء في قصف روسي على معرة مصرين بإدلب
الخبر التالي
العثور على ثلاث جثث لعناصر روس في حي طريق الباب بحلب