"الزنكي": لم نحضر أي اجتماع بخصوص الحل السياسي في سوريا لعدم ثقتنا بروسيا

اعداد رائد برهان | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 يناير، 2017 1:20:08 م خبر سياسي محادثات الأستانة

قالت "حركة نور الدين الزنكي"، اليوم الأحد، إنها لا تشارك في أي اجتماعات تخص مفاوضات الحل السياسي في سوريا، "لعدم ثقتها بالجانب الروسي".

وقال عضو المكتب السياسي في "الحركة"، بسام حاج مصطفى، خلال حديث مع "سمارت"، إنهم  لا يحضرون اجتماعات أنقرة، التي تضم أطراف سورية معارضة، بغرض بحث تشكيل وفد لحضور مؤتمر "أستانة"، المعني بالوصول لحل سياسي.

واعتبر "حاج مصطفى"،  أن "أستانة مؤتمر روسي، تسعى الأخيرة من خلاله لفرض شروطها على الفصائل العسكرية"، نظراً لعدم إمكانية الوصول لحل سياسي دون إشراك الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي، ودول "أصدقاء الشعب السوري".

ورأى "حاج مصطفى" أن حضور الهيئة العليا للمفاوضات والائتلاف الوطني السوري وممثلين عن كافة الفصائل العسكرية في سوريا، شرط هام لإنجاح مؤتمر "أستانة".

وشككك "حاج مصطفى" بمصداقية روسيا في أن تكون راعيةً للحوار حول أي حل سياسي، "بسبب قصف سلاحها الجوي للمدنيين والمشافي والأسواق ، وارتكابها أبشع أنواع القتل بحق السوريين"، على حد تعبيره، معتبراً إياها "تكرس جهودها لبقاء النظام وليس البحث عن حل سياسي".

ولفت "حاج مصطفى" أن "الحركة" تدعم الأطراف المعارضة المجتمعة في "أستانة"، ومطالبها بتنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا، إضافةً لتهيئة الظروف لإنجاح الحوار، كإطلاق سراح المعتقلين وفك الحصار، وإدخال المساعدات الإنسانية إليها.

وكان مصدر خاص، رفض الكشف عن هويته، قال لـ"سمارت"، أمس السبت، إن تركيا مارست ضغوطاً على الأطراف المعارضة السورية لتشكيل وفد وحضور المؤتمر المزمع عقده في العاصمة الكازاخية "أستانة"، في 23 الحالي، برعاية إيرانية – روسية - تركية، الأمر الذي نفاه "لواء المعتصم".

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 يناير، 2017 1:20:08 م خبر سياسي محادثات الأستانة
الخبر السابق
"لواء المعتصم" ينفي ممارسة تركيا ضغوط على المعارضة لحضور "أستانة"
الخبر التالي
ارتفاع ساعات تقنين الكهرباء والمياه في طرطوس