تنظيم "الدولة" يقيم دورة أمنية في ريف دير الزور لزوجات القياديين

اعداد بدر محمد | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 يناير، 2017 8:23:44 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية

أفاد مصدر خاص لمراسل "سمارت"، اليوم الأربعاء، عن إقامة تنظيم "الدولة الإسلامية" دورة عسكرية أمنية لنساء "مهاجرات" وزوجات قياديين، في ريف دير الزور الجنوبي.

وقال المصدر إن الدورة تهدف لتدريب المهاجرات (جنسيات أجنبية) وزوجات قياديين، على كيفية التعامل مع الإنزال الجوي والكمائن والمرور في مناطق سيطرة العدو، أو الوقوع في الأسر باستخدام الأحزمة الناسفة والمسدسات.

وأضاف أن مدة الدورة شهرين بمعدل ثلاث ساعات يوميا، يشرف عليها "المكتب الأمني" التابعة للتنظيم في مدينة الرقة، وبإشراف نسوة من أبرز مقاتلات التنظيم عرف منهن "أم بكر المصرية" (أميرة الحسبة النسائية في مدينة الرقة) و"أم حبيبة العراقية" (من المكتب الأمني بمدينة الموصل العراقية) و"نفيسة البابلية".

وأوضح المصدر للمراسل أن الدورة بدأت مع بداية العام الجاري، حيث ضمت 400 امرأة من نسوة عناصر التنظيم من "الأنصار" (أبناء المدينة) و"المهاجرين" وأطلق على الدورة اسم " دورة ساجدة الريشاوي للمهاجرات والأنصاريات".

ولفت إلى أن الدورة إجبارية على نسوة القياديين والمراكز الهامة واختيارية لباقي نسوة العناصر، مشيرا إلى أن الدورة ستعمم على باقي مناطق سيطرة التنظيم.

وكان تنظيم "الدولة الإسلامية"، خرّج 48 يافعا من أحد معسكراته، ممن يطلق عليهم اسم "الأشبال"، لزجهم بجبهات القتال، في 15 تشرين الثاني 2016، حسب ما أفاد مراسل "سمارت".

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 يناير، 2017 8:23:44 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية
الخبر السابق
جرحى بينهم نساء وأطفال بقصف جوي على مركز حيوي في مدينة إدلب
الخبر التالي
"تحرير وطن": ندعم وفد "الأستانة" بفريق تقني من عسكريين محترفين