الإفراج عن مخطوف من السويداء بعد دفع 17 مليون ليرة سورية كفدية

اعداد رائد برهان | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يناير، 2017 11:43:16 ص خبر اجتماعي الخطف

أفرج خاطفون مجهولون من درعا، اليوم الخميس، عن أحد المخطوفين من محافظة السويداء، بعد دفع مبلغ 17 مليون ليرة سورية كفدية لإطلاق سراحه، وفق مراسل "سمارت".

وقال المراسل، إن أهل المخطوف، عباس زين الدين، خطفوا عشرة أشخاص من محافظة درعا، ما اضطر أهاليهم لدفع فدية الشاب للخاطفين وإطلاق سراحه.

وأوضح المراسل، أن الشاب خطف في بلدة عرى بريف السويداء الغربي، المحاذي لمناطق درعا، أول أمس الاثنين، بعد مغادرته المنزل، ولم يعرف حتى اللحظة الجهة المسؤولة عن خطفه.

في السياق ذاته، خطفت عائلة من قرية المزرعة في محافظة السويداء، العشرات من أبناء محافظة درعا، للتفاوض على ابنهم الذي خطف من قبل مجهولين من الأخيرة، وفق مراسل "سمارت".

وأشار المراسل، أن عائلة المخطوف، باسل الحلبي، نصبت عدة حواجز في ريف السويداء الغربي وخطفت العشرات من أبناء درعا، مساء أمس الأربعاء، بعد أن طلب الخاطفون مبلغ خمسين مليون ليرة سورية كفدية.

وأضاف المراسل, أن عائلة الشاب المخطوف أطلقت سراح ثلاثة من المخطوفين بسبب سوء حالتهم الصحية، فيما لم يتسنً له معرفة العدد الدقيق للمخطوفين.

وسبق أن جرت عملية تبادل مختطفين ومعتقلين بين "مجموعة مسلحة" في درعا و"الأمن العسكري" التابع لقوات النظام في السويداء، نهاية شهر كانون الأول الفائت.

وكان "رجال الكرامة" في مدينة السويداء، اعتقلوا عصابة مؤلفة من ثلاثة عناصر من قوات النظام، تمتهن عمليات الخطف والسرقة، يوم 17 من كانون الأول الماضي، ليطلقوا سراحهم في اليوم نفسه.

وتشهد محافظتي درعا والسويداء عمليات خطف متكررة، غالباً ما تسجل بفعل مجهولين، في ظل تدهور الوضع الأمني، للحصول على فديات تقدر بعشرات الملايين من الليرة السورية.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يناير، 2017 11:43:16 ص خبر اجتماعي الخطف
الخبر السابق
قتلى للنظام بمحاولة تقدم فاشلة في غوطة دمشق الشرقية
الخبر التالي
روسيا تؤكد دعوة أمريكا لحضور مؤتمر "الأستانة"