ضحايا مدنيون بقصف جوي للنظام على مدينة عربين بريف دمشق في خرق جديد للهدنة

اعداد عمر عبد الفتاح | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يناير، 2017 6:56:34 م خبر عسكري جريمة حرب

قضى ثلاثة مدنيين، في حصيلة أولية، وجرح آخرون، اليوم الخميس، بقصف جوي للنظام على مدينة عربين بريف دمشق، وفق الدفاع المدني، فيما توفي طفل في بلدة مضايا المحاصرة، نتيجة البرد، وفق ناشطين محليين.

وقال الدفاع المدني في ريف دمشق، على صفحته في "فيسبوك"، إن طائرات النظام الحربية شنت غارتين على الأحياء السكنية في مدينة عربين، ما أدى لمقتل ثلاثة مدنيين، فيما عملت فرقه على إسعاف الجرحى إلى المراكز الطبية، وإخلاء المدنيين من المناطق المستهدفة، في حين أفاد مراسل "سمارت"، بإصابة عشرة مدنيين جراء استهداف الساحة الرئيسية في المدينة.

وسقطت قذيفة هاون ، قبل أيام، على مدينة دوما في الغوطة الشرقية، مصدرها مواقع قوات النظام في الجبال المحيطة، ما أسفر عن مقتل امرأة، وجرح عدد من المدنيين، أسعفوا إلى نقطة طبية قريبة.

كما، تدوال ناشطون محليون، صورة لطفل رضيع، قالوا إنه توفي في بلدة مضايا المحاصرة من قبل قوات النظام وميليشيا "حزب الله" اللبناني، بريف دمشق الغربي، جراء البرد ونقص الرعاية الطبية، في وقت تعرضت فيه البلدة لقصف مدفعي من قوات النظام المتمركزة بمحيطها، وفق الدفاع المدني.
 
وجرح ستة مدنيين بينهم أطفال، أمس الأربعاء، بقصف مدفعي لقوات النظام على بلدتي مضايا وبقين في ريف دمشق الغربي.

وخرقت قوات النظام اتفاق وقف إطلاق النار منذ الساعات الأولى لدخوله حيز التنفيذ الساعة 00:00 من يوم 30 كانون الأول 2016، كما صعدت في منطقة وادي بردى بشكل خاص، إضافة لقصف مناطق متفرقة في سوريا.

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر عبد الفتاح | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يناير، 2017 6:56:34 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
النظام يجبر موظفي مؤسساته والطلاب بحلب على الخروج بـ"مسيرة مؤيدة"
الخبر التالي
خاص: شخصيات من "أحرار الشام" ستشارك بـ"الأستانة" بشكل مستقل بسبب خلافات داخلها