قيادي في "أحرار الشام": الاعتقالات توقفت وخلافنا مع "فتح الشام" بإدلب يتجه للحل

اعداد أمنة رياض | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يناير، 2017 10:17:59 م خبر عسكري حركة أحرار الشام

قال القيادي في "حركة أحرار الشام الإسلامية"، أبو البراء معرشمارين، اليوم الخميس، إن الخلاف مع "جبهة فتح الشام" (النصرة سابقاً) في ريف إدلب، يتجه نحو الحل، كما توقفت الاعتقالات وضبطت الأمور بين الطرفين.

وكانت "فتح الشام" اعتدت، في وقت سابق اليوم، على حاجزين لـ"الحركة" في ريف إدلب، وأسرت عناصرهما، مدعية وجود أسير لها هناك.

وأفاد القيادي، خلال تصريح إلى "سمارت"، إن الشيخين، عبد الرزاق المهدي، و"أبو الحارث المصري"، تدخلا لحل الخلاف، وتشكلت لجنة للحل، وبدأت مهامها.

وأوضح "أبو البراء"، أن سبب الخلاف يعود لاعتقال "الأحرار" لشخص عراقي الجنسية هاجم منذ فترة مقراً لهم، وجرى التحري عنه والتأكد من عدم تبعيته لـ"جبهة فتح الشام"، التي قالت إنه تابع لها وطالبت به.

وتابع القيادي، أن الشخص العراقي الموقوف، اعترف بقيامه بعدة سرقات، فرفضت "أحرار الشام" تسليمه لـ"فتح الشام"، ما دفع الأخيرة للتهديد بتنفيذ "أعمال" ضد الحركة مالم تسلم الشخص، وفق قوله.

وأضاف القيادي، أن قائد منطقة الساحل في "فتح الشام" أغلق هاتفه اليوم، وتوارى عن الأنظار، لتوجه الأخيرة أصابع الاتهام لـ"أحرار الشام" باختطافه، ليتم بعدها مهاجمة الحاجزين واعتقال أربعة عناصر للحركة.

وأردف، أنه تبين لاحقاً أن قائد منطقة الساحل لم يتم اعتقاله، لتعاود "فتح الشام" بالمطالبة بتسليم الشخص العراقي، حيث تأزم الأمر.

وحاولت "سمارت" التواصل مع "فتح الشام" للوقوف عل الأمر، إلا أنها لم تتلق أي رد حتى الآن.

يشار إلى أن "أحرار الشام" و"فتح الشام" تمثلان القوة العسكرية الأكبر شمال سوريا، كما تشاركان في "غرفة عمليات جيش الفتح" وتخوضان معارك مشتركة ضد قوات النظام، فيما ماتزال خلافات عالقة بين الطرفين نتيجة انضمام تنظيم "جند الأقصى" المنحل إلى صوف "الجبهة" التي تولت مسؤولية إنهاء النزاعات العالقة ورد السلاح وإطلاق سراح العناصر المعتقلين لكلا المتخاصمين.

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 يناير، 2017 10:17:59 م خبر عسكري حركة أحرار الشام
الخبر السابق
"اليونسيف": أكثر من 40 بالمئة من الأطفال السوريين في تركيا لا يتلقون التعليم
الخبر التالي
غارات يرجّح أنها روسية تستهدف مقراً لـ"الزنكي" بريف حلب