"فيلق الشام": لا دور للفصائل في إدارة مدينة جرابلس شمال حلب

اعداد عمر عبد الفتاح | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 يناير، 2017 5:50:30 م خبر عسكري درع الفرات

أكد "فيلق الشام" العامل في مدينة جرابلس بحلب، اليوم السبت، أن إدارة المدينة، ستكون إدارة مدنية من قبل المجلس المحلي والمحكمة والشرطة الحرة، وأن لا دور للفصائل في إدارتها.

وأصدرت فصائل عسكرية عاملة ضمن "درع الفرات"، في مدينة جرابلس الواقعة شمال شرق مدينة حلب، في الـ 24 من الشهر الماضي، قراراً يقضي بخروج جميع التشكيلات العسكرية من المدينة، ووضعها تحت إدارة مدنية، في خطوة جاءت على خلفية مظاهرات شعبية طالبت بذلك.

وبخصوص الحواجز، أوضح قائد عسكري في "الفيلق"، يدعى أبو اليمان، بتصريح إلى "سمارت"، أنه إذا كان هناك ضرورة لنشرها في المدينة، فإن ذلك سيقتصر على المداخل والمخارج فقط، وستكون تابعة للشرطة، مشيراً إلى إمكانية تواجد مكاتب إدرية للفصائل العسكرية داخل المدينة، لكن من دون أي مظاهر عسكرية.

وأضاف "أبو اليمان" أن إخلاء المقرات سيكون لتعزيز الجبهات، مع اتخاذ خطوات تتيح "سرعة التنقل بين المقرات الرئيسية وجبهات القتال"، منوهاً، بهذا الخصوص، لوجود تنسيق بين فصائل "درع الفرات"، والجانب التركي، الذي تولى تدريب "الشرطة الحرة" تحت إشراف ضباط متخصصين.

وسبق أن كشفت "فرقة الحمزة"، أواخر كانون الأول الماضي، عن نيتها تشكيل جهاز شرطة جديد، في المدينة بحيث يشمل عناصر منشقين عن النظام وضباط وأصحاب خبرة.

وكانت فصائل من الجيش السوري الحر، سيطرت على المدينة نهاية آب الفائت، ضمن عملية "درع الفراتالتي أطلقها الجيش التركي بالتعاون مع تلك الفصائل، ضد تنظيم "الدولة".

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر عبد الفتاح | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 يناير، 2017 5:50:30 م خبر عسكري درع الفرات
الخبر السابق
فصائل في "درع الفرات" تؤكد عدم توقف المعارك ضد "داعش" بمحيط الباب بحلب
الخبر التالي
تركيا: 46 قتيلاً و16 جريحاً لـ "داعش" بقصف جوي على مواقعه شمالي سوريا