"جيش الإسلام" يستعيد نقاطاً سيطر عليها النظام في الغوطة الشرقية بريف دمشق

اعداد أحلام سلامات | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 يناير، 2017 10:59:01 م خبر عسكري سيطرة

استعاد "جيش الإسلام"، اليوم السبت، السيطرة على عدد من النقاط كان النظام انتزعها عصراً، في بلدة القاسمية في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

وقال الناطق باسم هيئة الأركان في "جيش الإسلام"، حمزة بيرقدار، بتصريح إلى "سمارت"، إن المعارك لا تزال مستمرة في البلدة ومن الجهات الشمالية والشرقية للغوطة، مضيفاً أن قوات النظام تحاول اقتحامها من بلدتي البحارية والقاسمية مستخدمةً مدرعاتها وآلياتها، وسط قصف مدفعي وصاروخي.

وأكدّ "بيرقدار" أن أكثر من 32 عنصراً لقوات النظام قتلوا وجرحوا، خلال يومين من المعارك، فضلاً عن مقتل قائد الحملة العسكرية على الغوطة، وعطب دبابة "T72"، فيما قضى مقاتلان وجرح آخرون من "جيش الإسلام".

واعتبر "بيرقدار" أن النظام يهدف إلى تهجير أهالي الغوطة "داخلياً" بطريقة غير مباشرة، بعد قصفه الأحياء السكنية والبنى التحتية.

وأوضح "بيرقدار"، أن أهمية البلدتين تكمن في قربهما من الجهة الجنوبية للغوطة الشرقية (منقطة مرج السلطان)، والتي سيطر عليها النظام في أيار العام الفائت، فضلاً عن كون المنطقة زراعية وتعتبر "السلة الغذائية" للغوطة، وبسيطرة الأخير عليها فإنه يضيق الخناق على السكان.

وكانت فصائل عسكرية تصدت، أول أمس الخميس، لمحاولة قوات النظام التقدم على الجهة الشرقية من بلدة حزرما بريف دمشق، وذلك في خرق للهدنة المتفق عليها.

وتأتي محاولات قوات النظام وميليشاته للتقدم بريف دمشق، مع اقتراب انعقاد محادثات "الأستانة"، بعد يومين، رغمتقديم روسيا ضمانات بإلزام النظام باتفاق الهدنة.

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 يناير، 2017 10:59:01 م خبر عسكري سيطرة
الخبر السابق
الولايات المتحدة: لن نرسل وفداً للمشاركة في مؤتمر "الأستانة"
الخبر التالي
فيديو: دورة "بناء قدرات" للمعلمين في مدينة معرة النعمان بإدلب