جرحى مدنيون بقصف مدفعي لـ"حزب الله" وقنص للنظام على مضايا بريف دمشق

اعداد رائد برهان, عمر عبد الفتاح | تحرير محمد عماد, محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 يناير، 2017 1:56:36 م - آخر تحديث بتاريخ : 22 يناير، 2017 6:03:37 م خبر عسكري هدنة

تحديث بتاريخ 2017/01/22 18:02:15 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

جرح أربعة مدنيين، بينهم طفل، اليوم الأحد، بقصف مدفعي لميليشيا "حزب الله" اللبناني، وقنص لقوات النظام على بلدة مضايا المحاصرة بريف دمشق الغربي، وفق المجلس المحلي في مضايا وبقين والدفاع المدني، في خرق مستمر لاتفاق وقف إطلاق النار.

وقال المجلس، على صفحته في موقع "فيسبوك"، إن عناصر الميليشيا المتمركزين في حاجز قلعة التل، قصفوا البلدة بقذائف الهاون، ما أدى لإصابة ثلاثة مدنيين، بينهم طفل، فيما حاولت قوات النظام منع طواقم الإسعاف من التحرك، من خلال استهداف البلدة بالرشاشات الثقيلة.

من جهته، أفاد الدفاع المدني على صفحته في "فيسبوك"، عن إصابة مدني بجروح خطيرة جراء استهدافه برصاص قناص قوات النظام المتمركز في محيط بلدة مضايا، إذ عمل فريق الدفاع المدني في البلدة على إسعاف المصاب إلى المركز الطبي.

كذلك، استهدفت قوات النظام المتواجدة في ثكنة كمال مشارقة، أطراف بلدة عين ترما بريف دمشق الشرقي، بقذائف الهاون، كما طال قصف مماثل مزارع بلدة بيت تيما في الريف نفسه، من مقرات قوات النظام في مطار مرج السلطان.

وجرح عدد من المدنيين، أمس السبت، برصاص قناصة "حزب الله"، وبقصف للنظام على بلدة بقين، تزامناً مع استهداف مناطق متفرقة في الغوطة الشرقية.

ودخل اتفاق وقف إطلاق النار، الذي توصلت إليه الفصائل العسكرية والنظام، برعاية روسية-تركية، حيز التنفيذ نهاية كانون الأول من العام الماضي، حيث استمرت قوات النظام بخرقه في معظم المناطق التي تسيطر عليها الفصائل، وخاصةً في وادي بردى والغوطة الشرقية.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان, عمر عبد الفتاح | تحرير محمد عماد, محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 يناير، 2017 1:56:36 م - آخر تحديث بتاريخ : 22 يناير، 2017 6:03:37 م خبر عسكري هدنة
الخبر السابق
تنظيم "الدولة" يعدم عنصراً من "قسد" بريف الرقة ويعتقل شاباً بتهمة تصوير عملية الإعدام
الخبر التالي
ضحايا بينهم أطفال بقصف يرجّح أنه للتحالف على قرية بإدلب