رئيس وفد المعارضة في "الأستانة" يدعو لانتقال سياسي في سوريا بدون "الأسد"

اعداد رائد برهان | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 يناير، 2017 2:07:03 م خبر دوليسياسي محادثات الأستانة

دعا رئيس وفد المعارضة في محادثات "الأستانة"، محمد علوش، اليوم الاثنين، إلى حل في سوريا يؤدي إلى انتقال سياسي، من دون وجود رئيس النظام، بشار الأسد.

وطالب "علوش"، خلال الجلسة الافتتاحية، للمؤتمر المنعقد في العاصمة الكازاخية، الأستانة، بتجميد كافة العمليات العسكرية في سوريا، وتطبيق جميع القرارات الأممية المتعلقة بالأزمة السورية، بحسب قناة "الجزيرة" القطرية.

كما أكد على ضرورة إخراج الميليشيات الأجنبية التي تقاتل إلى جانب النظام، وتصنيفها على لائحة "المنظمات الإرهابية"، معتبراً أن وجودهم في سوريا يعرقل أي فرصة لتنفيذ وقف إطلاق النار، ويساهم في "سفك الدم السوري".

من جابنه، ادعى رئيس وفد النظام إلى المحادثات، بشار الجعفري، أن وفد المعارضة يدافع عن ما وصفها "جرائم الحرب"، التي ترتكبها "جبهة فتح الشام" (جبهة النصرة سابقا)، في وادي بردى، من خلال تسميم مياه نبع عين الفيجة.

واتهم "الجعفري"، وفد المعارضة بمحاولة إفشال المحادثات، معتبراً أن تركيا هي "ضامنة للمجموعات الإرهابية لأنها أحد مشغليهم"، على حد تعبيره.

وانطلقت، صباح اليوم الاثنين، أعمال المؤتمر، الذي يعقد في العاصمة الكازاخية "الأستانة"، والذي يهدف للتوصل إلى حل سياسي في سوريا، حيث انتهت الجلسة الأولى المغلقة من المحادثات، والتي أقر فيها المجتمعون قرار مجلس الأمن 2118 القاضي بتشكيل "هيئة حكم انتقالي" في سوريا.

وأكدت كل من روسيا وتركيا وإيران، إصرارهم على محاربة تنظيم "الدولة الإسلامية" و"جبهة فتح الشام"، وفصلهما عن الفصائل العسكرية في سوريا، وذلك في مسودة بيان محادثات "الأستانة"، التي صاغتها الدول الثلاث.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 يناير، 2017 2:07:03 م خبر دوليسياسي محادثات الأستانة
الخبر السابق
استمرار حملة النظام على وادي بردى تزامناً مع انطلاق محادثات "الأستانة"
الخبر التالي
انضمام "فيلق الرحمن" و"الجبهة الجنوبية" إلى محادثات "الأستانة"