قتلى لتنظيم "الدولة"بريف الرقة الغربي وانضمام عناصر جدد إلى "غضب الفرات"

اعداد إيمان حسن | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 يناير، 2017 4:30:03 م خبر عسكري وحدات حماية الشعب الكردية

قتل عدد من عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" داعش، اليوم الاثنين، إثر محاولة تسلل على قريتين خاضعتين لسيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) بريف الرقة الغربي، كما انضم عناصر جدد للأخيرة التي تقود حملة "غضب الفرات"، حسب الناطقة باسم الحملة.

وقالت الناطقة باسم حملة "غضب الفرات" جيهان شيخ أحمد، في تصريح لـ"سمارت"، إن تنظيم "الدولة" حاول تسلل إلى قريتي سويدية الصغيرة والكبيرة، ما أدى لاشتباكات مع "قسد"، أسفرت عن مقتل أربعة عناصر للتنظيم، مشيرة إلى أن الاشتباكات لا تزال مستمرة في تلك المنطقة.

وفي سياق متصل، أضافت "أحمد"، أنه 132 عنصراً من محافظة الرقة انضموا  إلى "قسد" بعد إنهائهم دورة تدريبية، مشيرة إلى أنهم ليسوا من ضمن الـ2500 مقاتل الذين انضموا سابقاً للحملة.

وأوضحت، أن أكاديمية "فيصل أبو ليلى" خرّجت الدورة السادسة من مقاتلي "غضب الفرات" والتي استمرت مدة 15 يوماً، تلقى خلالها المتدربون دروساً عسكرية حول فنون القتال، واستخدام الأسلحة، مضيفة، أن هناك دورات أخرى سيتم تخريجها في هذه الفترة من أبناء الرقة.

وكانت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، أعلنت أمس  أنها حاصرت سد الفرات بمدينة الطبقة، بعد سيطرتها على قرية السويدية الكبيرة، بريف الرقة الغربي، بعد مواجهات مع تنظيم "الدولة الإسلامية"، ضمن حملة "غضب الفرات".

وأكدتغرفة عمليات "غضب الفرات"، في وقت ، سيطرتها على 236 قرية بمساحة تبلغ 3200 كم2 منذ بدء عملية تحرير الرقة من تنظيم "الدولة"، بدعم من قوات التحالف الدولي، لتصبح المدينة محاصرة من الجهتين الشمالية والغربية.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 يناير، 2017 4:30:03 م خبر عسكري وحدات حماية الشعب الكردية
الخبر السابق
فريق تطوعي يطلق حملة لعلاج "اللشمانيا" في ريف إدلب الجنوبي
الخبر التالي
"ديمستورا" يعرب عن أمله بأن تفضي "الأستانة" إلى محادثات سورية مباشرة