العثور على جثتين لمقاتلين من إدلب في مورك بحماة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 يناير، 2017 9:07:27 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

تعرفت عائلة مقاتلين اثنين من بلدة معرتحرمة جنوبي إدلب، اليوم الاثنين، على جثتيهما الملقتان في مدينة مورك بريف حماة الشمالي، بعد اختطاف دام خمسة أشهر، وفق ناشطين.

وقال الناشطون، إن عائلة المقاتلين التابعين لـ"الفرقة الشمالية"، عثروا عليهما، بعد يومين من تعميم الدفاع المدني عن وجود جثتين مجهولتي الهوية في مدينة مورك.

وكان المقاتلان اختطفا أثناء عودتهما إلى منزلهما في معرتحرمة، من قبل جهة مجهولة، لتنقطع أخبارهما إلى حين وجدت جثتهما.

ونعت الفرقة الشمالية، التابعة للجيش السوري الحر، في بيان،  نشرته على حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي، المقاتلين الشقيقين، أحمد وقاسم الحلاق، متوعدة بالرد على الاعتداء الذي طالهما.

وسبق أن قالت شرطة إدلب "الحرة"، إنها تعرفت على جثة مقاتل من "جيش العزة"، التابع للجيش الحر، عثرت عليها فرق الدفاع المدني، في الثالث من الشهر الجاري، قرب بلدة حيش جنوبي إدلب.

وتشهد محافظة إدلب، والتي تسيطر عليها الفصائل، باستثناء بلدتي كفريا والفوعة، أوضاعاً أمنية متردية، خلال الفترة الأخيرة، إذ كثرت عمليات الاغتيال والخطف، خاصة بحق المقاتلين من الفصائل العسكرية.

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 يناير، 2017 9:07:27 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
بدء موسم جني محصول البطاطا في مدينة بنش بإدلب
الخبر التالي
فصائل "درع الفرات" تسيطر على قرية وتلتها في محيط الباب بحلب