"جيش المجاهدين": " انضممنا لـ"أحرار الشام" بعد حصار "فتح الشام" لمقراتنا

اعداد رائد برهان | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يناير، 2017 10:37:33 ص خبر عسكري جيش المجاهدين

أكد "جيش المجاهدين"، اليوم الثلاثاء، انضمامه بشكل كامل إلى "حركة أحرار الشام الإسلامية" بعد حصار "جبهة فتح الشام" (جبهة النصرة سابقاً) لمقراته في إدلب وحلب.

وقال القائد العسكري، في "جيش المجاهدين"، أمين مليحس، خلال تصريح إلى "سمارت"، إن "جبهة فتح الشام" حاصرت غرفة عمليات "الراشدين" ، المقر العسكري الرئيسي لهم  غربي حلب، ومنعت إدخال الطعام والذخيرة، ما اضطرهم لإعلان انضمامهم لـ"أحرار الشام"، لفك الحصار عنهم.

وأشار "مليحس" أن "فتح الشام"، تحاصر كافة مقراتهم في ريفي إدلب وحلب، فيما تجري اشتباكات معها  قرب مناطق الدانا وسرمدا والحلزون شمالي إدلب، كما نوّه إلى سقوط قتلى من الطرفين، لم يحدد عددهم.

وكان "جيش المجاهدين" قال، مساء أمس الاثنين، إن "جبهة فتح الشام" تحاصر معسكراً له في منطقة معرشورين شرقي مدينة معرة النعمان بريف إدلب، مطالبة إياهم بتسليم السلاح، في حين أكد مراسل "سمارت" في المنطقة، انسحاب مقاتلي "الجيش" من المعسكر، ليلة الاثنين-الثلاثاء.

وأوضح "مليحس"، أنهم تلقوا تهديدات من "جبهة فتح الشام" بقتالهم، بعد اتهامهم بـ"بيع دماء المجاهدين والذهاب إلى الأستانة".

واعتبرت "جبهة فتح الشام"، قبل يومين، أن "مجرد الذهاب" لمحادثات "الأستانة"الخاصة بسوريا،  هو "رضى مباشر" ببقاء رئيس النظام السوري بشار الأسد في الحكم.

وتحاول "سمارت" منذ، أمس الاثنين، التواصل مع "فتح الشام" للوقوف على الأمر، إلا أنها لم تتلق أي رد حتى الآن.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يناير، 2017 10:37:33 ص خبر عسكري جيش المجاهدين
الخبر السابق
تقرير صادر عن النظام: مسروقات الأجهزة النقالة في دمشق بلغ مليار ليرة عام 2016
الخبر التالي
مظاهرات ليلية بإدلب وحلب احتجاجاً على مهاجمة "فتح الشام" لـ"جيش المجاهدين"