"جيش المجاهدين": تشكيل تحالف من الفصائل العسكرية لقتال "فتح الشام"

اعداد رائد برهان | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يناير، 2017 2:00:51 م خبر عسكري جيش المجاهدين

قال "جيش المجاهدين"، اليوم الثلاثاء، إن عدة فصائل عسكرية شكلت تحالفاً لقتال "جبهة فتح الشام"، شمالي سوريا، على خلفية هجومها على مقراته في إدلب وحلب.

وأوضح القائد العام لـ"جيش المجاهدين"، المقدم "أبو بكر"، في تصريح إلى "سمارت"، أن التحالف يضم كل من "صقور الشام" و"جيش الإسلام" و"فيلق الشام" وتجمع فاستقم كما أمرت"، نافياً الأنباء التي تحدثت عن تسليم "جيش المجاهدين" مقراته لـ"الجبهة".

وأشار "أبو بكر"، أن "صقور الشام"، انتزعت السيطرة من "فتح الشام" على قرية بينين في جبل الزاوية بإدلب، والتي وصفها بأكبر تجمع لهم في المنطقة، إضافة للسيطرة على قرية حربنوش.

ولفت "أبو بكر" أن اشتباكات تدور بين "التحالف" و"فتح الشام" في كل من مناطق سرمدا وكللي وحلزون في إدلب، وبلدة باتبو بحلب.

من جانبه، أعلن "الشرعي" في "جبهة فتح الشام"، علي العرجاني، انشقاقه عنها، بسبب ما وصفه بـ"الإجرام والظلم والفساد "، الذي تمارسه "الجبهة".

وتحاول "سمارت" التواصل مع "فتح الشام" للوقوف على الأمر، دون تلقي أي رد، فيما لم يصدر أي بيان رسمي من الأخيرة، حول هذا الموضوع.

وكان "جيش المجاهدين"، قال، في وقت سابق، إن "فتح الشام" تحاصر مقرات له، في ريفي إدلب وحلب، إضافة لاندلاع اشتباكات في عدة مناطق من إدلب، سقط على إثرها قتلى من الطرفين، حيث أكد قائد عسكري في "جيش المجاهدين" لـ"سمارت"، اليوم الثلاثاء، انضمامهم إلى "حركة أحرار الشام الإسلامية"، لإيقاف حصار "فتح الشام".

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يناير، 2017 2:00:51 م خبر عسكري جيش المجاهدين
الخبر السابق
قتلى وجرحى بقصف جوي روسي على ريف ديرالزور
الخبر التالي
ناشطون: جريح باشتباكات بين فصائل عسكرية و"فتح الشام" بإدلب