"صقور الشام": "فتح الشام" اعتدت علينا لمشاركتنا في الأستانة

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 يناير، 2017 8:24:20 م خبر عسكري جبهة النصرة

اتهمت "صقور الشام" في بيان، اليوم الأربعاء، "جبهة فتح الشام" بإرسال تهديدات لبعض قياداتها، بسبب مشاركتها في مؤتمر "الأستانة"، ليتطور الأمر إلى هجوم عناصرها على مقرات الفصائل العسكرية.

وتشهد مناطق إدلب وحلب، اقتتالا بين "فتح الشام" وفصائل عسكرية، بدأت مساء أول أمس الاثنين، بعد مهاجمة "فتح الشام" مقرات لـ"جيش المجاهدين" وفق ما صرّح الأخير، ليستمر الاقتتال ويشمل فصائل أخرى.

وأضافت "صقور الشام" في بيانها، الذي نشر على حسابها في موقع  التواصل الاجتماعي "تويتر"، أنهم أوضحوا لـ"فتح الشام" عدم صحة "هواجسهم" بتوقيع الفصائل على قتالهم أو على أي شيء يخالف "مبادئ الثورة.

وتابعت "صقور الشام"، أن الأمر تطور إلى هجوم على مقرات "جيش المجاهدين" و"الجبهة الشامية"، واعتقال عناصر لها في نقاط القتال ضد النظام بريف حلب، ليتبع ذلك حصار نفذته "فتح الشام" على جبل الزاوية بإدلب، بالتعاون مع مجموعات من فصيل "جند الأقصى"، وفق البيان.

وأردفت "صقور الشام"، أن مقاتليها انتزعوا السيطرة من "فتح الشام" على قرية بينين بإدلب، لتطرح بعدها "حركة أحرار الشام الإسلامية" مبادرة للحل رفضتها "فتح الشام"، محملةً الأخيرة المسؤولية عن "إراقة الدماء"، كما أكدت أنها "ستدفع الظلم عن نفسها مهما كان".

واتهمت "جبهة فتح الشام"، في وقت سابق اليوم، "لواء صقور الشام" و"جيش الإسلام" بالهجوم على مقرات لها وقتل عدد من عناصرها، على خلفية الاقتتال الحاصل بينها وبين "جيش المجاهدين"، "رغم عدم تعرضها لهما".

وأعلنت "حركة أحرار الشام الإسلامية"، في وقت سابق اليوم، النفير العام لوقف الاقتتال الدائر بين "جبهة فتح الشام" وفصائل عسكرية في إدلب.

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 يناير، 2017 8:24:20 م خبر عسكري جبهة النصرة
الخبر السابق
المفوضية الأوروبية توافق على تمديد إجراءات الرقابة الداخلية للتجوال في دول "شنغن"
الخبر التالي
استمرار تدفق اللاجئين العراقيين إلى مخيم الهول بالحسكة