"الزنكي": قتال الفصائل العسكرية استنزاف للقوى العسكرية وتخدم النظام

اعداد بدر محمد | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 يناير، 2017 10:29:20 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

أعلنت "حركة نور الزنكي" التابعة للجيش السوري الحر، في بيان لها، اليوم الأربعاء، أن القتال الدائر بين الفصائل العسكرية هو استنزاف للقوى العسكرية، ويصب في مصلحة قوات النظام، كما استنكرت الاتهامات الموجهة لها أنها تدعم طرف معين.

وتشهد مناطق إدلب وحلب، اقتتالا بين "جبهة فتح الشام" (جبهة النصرة سابقاً) وفصائل عسكرية، بدأت، يوم الاثنين الماضي، بعد مهاجمة "فتح الشام" مقرات لـ"جيش المجاهدين" وفق ما صرّح الأخير، ليستمر الاقتتال ويشمل فصائل أخرى.

وأوضحت الحركة في البيان نشر على صفحتها في "تويتر"، أنها تقف موقفاً حيادياً من الطرفين، بعد أن بذلت جهوداً للإصلاح بينهما، داعية الطرفين المتنازعين للاحتكام، كما دعت الشرعيين والإعلاميين بأن يتخذوا موقفاً أكثر فاعلية من أجل وقف نزيف الدم.

واستنكرت الحركة، ما يشاع عن مؤازرتها لطرف معين، أو قطعها طريقاً أو منعها مؤازرة، مؤكدة أنها ستحاسب أي مخالف ومستعدة لتلقي أي شكوى ضدها.

واتهمت "جبهة فتح الشام"، في وقت سابق اليوم، "لواء صقور الشام" و"جيش الإسلام" بالهجوم على مقرات لها وقتل عدد من عناصرها، على خلفية الاقتتال الحاصل بينها وبين "جيش المجاهدين"، "رغم عدم تعرضها لهما"، في وقت أعلنت فيه "حركة أحرار الشام الإسلامية" النفير العام لوقف الاقتتال الدائر بين "فتح الشام" وفصائل عسكرية في إدلب.

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 يناير، 2017 10:29:20 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
فصائل "درع الفرات" تتصدى لمحاولة "داعش" استعادة قرية استراتيجية بمحيط الباب
الخبر التالي
"فتح الشام" ترفض اتهامات "المجلس الإسلامي السوري" لها بـ"الاعتداء على المسلمين"