"فتح الشام" و"صقور الشام" تتوصلان لاتفاق حول السجن المركزي غربي إدلب

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 يناير، 2017 10:04:46 م - آخر تحديث بتاريخ : 25 يناير، 2017 10:53:51 م خبر عسكري جبهة النصرة

تحديث بتاريخ 2017/01/25 22:52:16 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

توصلت "جبهة فتح الشام" و"صقور الشام"، مساء اليوم الأربعاء، إلى اتفاق حول السجن المركزي غربي مدينة إدلب، والذي كانت تحاصره الأولى.

وقالت "فتح الشام" في بيان مقتضب لها، نشرته على قناتها الرسمية في تطبيق "تيلغرام"، إنها سمحت لعناصر "صقور الشام" بالانسحاب دون احتجاز أحد منهم، في حين سيسلم كامل السجن لإدارة "جيش الفتح"، على حد قولها.

وكان رئيس "الهيئة الإسلامية للقضاء" في إدلب قال، في وقت سابق اليوم، إن "جبهة فتح الشام" بدأت باقتحام السجن المركزي التابع لها غربي مدينة إدلب.

كذلك نفت "فتح الشام" وقوع قتلى أو جرحى في صفوف الطرفين، كما أشار مسؤول التنسيق الإعلامي لها، موسى الشامي، خلال تصريح إلى "سمارت"، لعدم فرار أحد من السجن.

ونفت "جبهة فتح الشام" (جبهة النصرة سابقاً)، قتل أحد خلال الأحداث الأخيرة مع "جيش المجاهدين" في إدلب وحلب، لافتةً إلى إطلاق سراح الأسرى لديها، بعد توضيح أهداف العمل لهم.

وكان "جيش المجاهدين" قال، أمس الثلاثاء، على قناته في تطبيق "تيلغرام"، إن طفلين وثلاثة نساء من عائلة وحدة قضوا جراء سقوط قذيفة مصدرها "فتح الشام" على قرية الحلزون في ريف إدلب، بينما حذف لاحقا "تغريدة" له على "تويتر" عن الأمر نفسه.

وتشهد مناطق إدلب وحلب، اقتتالا بين "فتح الشام" وفصائل عسكرية، بدأت مساء أول أمس الاثنين، بعد مهاجمة "فتح الشام" مقرات لـ"جيش المجاهدين" وفق ما صرّح الأخير، ليستمر الاقتتال ويشمل فصائل أخرى.

كذلك، نفت "فتح الشام" مشاركة فصيل "جند الأقصى" إلى جانبها في الأحداث، مؤكدةً أن لا علاقة بما يحصل، فيما حدث بين بعض الفصائل و"جند الأقصى"، وفق القناة.

واتهمت "جبهة فتح الشام"، في وقت سابق اليوم، "لواء صقور الشام" و"جيش الإسلام" بالهجوم على مقرات لها وقتل عدد من عناصرها، على خلفية الاقتتال الحاصل بينها وبين "جيش المجاهدين"، "رغم عدم تعرضها لهما".

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 يناير، 2017 10:04:46 م - آخر تحديث بتاريخ : 25 يناير، 2017 10:53:51 م خبر عسكري جبهة النصرة
الخبر السابق
وفاة امرأة نازحة جراء احتراق خيمتها داخل مخيم بريف إدلب
الخبر التالي
"الحاكمية المشتركة للفدرالية" شمالي سوريا تنتقد تصريحات "الجعفري" الرافضة لها