مظاهرات نسائية في حلب وإدلب تنديداً باقتتال الفصائل

اعداد هبة دباس | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 يناير، 2017 4:10:27 م خبر سياسياجتماعي مظاهرة

خرجت، اليوم الخميس، مظاهرات نسائية في ريفي إدلب وحلب، تنديداً بالاقتتال، المستمر منذ أربعة أيام، بين فصائل عسكرية من جهة و"جبهة فتح الشام" (النصرة سابقاً) من جهة أخرى، في ظل فشل الأطراف المتنازعة من التوصل لأي اتفاق، ووسط سقوط قتلى بينهم مدنيون.

وتظاهرت نحو عشرين امرأة رافعين لافتات تستنكر اقتتال الفصائل، و"تذكر" الأطراف المتنازعة أن العدو المشترك هو النظام وأن "الطريق إلى جبهاته معروف"، وفق ما أفاد مراسل "سمارت".

أما في بلدة إحسم في ريف إدلب، خرجت نحو ثلاثين امرأة وعشرين طفلاً بمظاهرة طالبوا فيها الفصائل بـ"فض النزاع وحقن الدماء". 

وأفاد مصدر أهلي من البلدة لـ"سمارت" أن المظاهرة تزامنت مع اشتباكات بين الأطراف في محيط البلدة، وسط تبادل قصف بقذائف الهاون على مواقع الطرفين، وسقوط رصاصات طائشة فوق منازل المدنيين دون تسجيل إصابات.

وكذلك تظاهر العشرات في بلدات معرة معصرين ومعرشورين وسرمدا وكللي ومدينة معرة النعمان، ليلة الأربعاء ــ الخميس، فيما استمرت بعض المظاهرات حتى الصباح، مطالبين الأطراف المتنازعة بوقف الاقتتال.

وكانت فعاليات مدنية عدة طالبت الفصائل المتقاتلة بتحييد المؤسسات التعليمية والمنشأت الصحية عن الاقتتال، كما سبق أن حيد "جيش الفتح" مناطق عمله عن الاقتتال الداخلي بين الفصائل و"فتح الشام" الذي جاء متزامناً مع تضارب الأنباء حول توقيع الفصائل على مذكرة تنص على قتال الأخيرة عقب "محادثات الأستانة"، فيما عمدت "فتح الشام" لنقل مقراتها وتدعيم مناطقها في إدلب تحسباً من هجوم محتمل ضدها.

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 يناير، 2017 4:10:27 م خبر سياسياجتماعي مظاهرة
الخبر السابق
تركيا تعلن مقتل 23 عنصراً لـ"داعش" وتدمير 206 مواقع له شمالي سوريا
الخبر التالي
قتيلان لتنظيم "الدولة" بقصف جوي على مدينة الرقة