فصائل "درع الفرات" تسيطر على أربع قرى في محيط الباب بحلب

اعداد أمنة رياض | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 يناير، 2017 5:36:01 م خبر عسكري درع الفرات

انتزعت فصائل "درع الفرات"، اليوم الخميس، قريتين من تنظيم "الدولة الإسلامية" في محيط مدينة الباب بريف حلب الشرقي، كما استعادت السيطرة على قريتين تقدم لهما الأخير صباحاً، وفق مراسل "سمارت" "وغرفة عمليات حوار كلس".

وقال المراسل، إن الفصائل سيطرت على قريتي زمار والعمية، وسط قصف مدفعي وصاروخي للجيش التركي، وآخر جوي للطائرات الحربية التركية، في حين انفجر لغم أرض بإحدى سيارات مقاتلي الجيش الحر في "زمار"، ما أسفر عن مقتل اثنين وجرح أربعة آخرين، كما أصيب آخر أثناء الاشتباكات في "العمية".

وأضافت "غرفة عمليات حوار كلس" في بيان مقتضب، نشرته على حسابها في "تويتر"، أن الفصائل استعادة السيطرة على قرية المقري وتلتها، بعد اشتباكات مع تنظيم "الدولة" أسفرت عن مقتل 13 عنصرا له، في حين أكد مراسل "سمارت" استعادة السيطرة على قرية السفلانية.

وأوضح المراسل، بأن فصائل "درع الفرات" أصبحت الآن على أطراف بلدة بزاعة شرقي مدينة الباب، وبالتالي أصبحت قريبة جداً من المدينة من الجهة الشمالية الشرقية.

وتمكنت فصائل "درع الفرات"، مساء أمس الأربعاء، من صد محاولة تنظيم "الدولة"، استعادة السيطرة على قرية السفلانية الاستراتيجية، فيما أعلنت تركيا، مقتل جندي لها وإصابة خمسة آخرين، خلال الاشتباكات الدائرة مع تنظيم "الدولة" في المنطقة.

وأطلق الجيش التركي، في 24 من شهر آب العام الفائت، عملية باسم "درع الفرات"، بالتعاون مع فصائل من الجيش الحر، تمكنت خلالها الفصائل من السيطرة على كامل مناطق الشريط الحدودي مع تركيا، الممتدة بين مدينتي جرابلس واعزاز، في ريف حلب، بعد اشتباكات ما تزال مستمرة مع تنظيم "الدولة"، على تخوم مدينة الباب.

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 يناير، 2017 5:36:01 م خبر عسكري درع الفرات
الخبر السابق
اجتماع في بلدة الرفيد بالقنيطرة لتشكيل "نقابة الإعلاميين الأحرار"
الخبر التالي
تنظيم "الدولة" يعدم عنصرين للنظام ويأسر آخرين بريف حمص الشرقي