وصول جثتين عليهما آثار تعذيب من مخيم "الركبان" إلى مشفى الرقة

اعداد بدر محمد | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 يناير، 2017 7:00:58 م خبر عسكري جريمة ضد الإنسانية

وصلت إلى مشفى الرقة الوطني بمدينة الرقة، اليوم السبت، جثتان عليهما آثار تعذيب من مخيم "الركبان" الواقع على الحدود السورية الأردنية، حسب ما أفاد مصدر محلي وطبي.

وقال مصدر طبي، إن الجثتين تعرضتا لصعقات كهربائية إضافة لسوء تغذية، ما أدى للوفاة، وأفاد المصدر بأن تقرير الطبيبب الشرعي قدر وقت الوفاة بأنه جرى قبل عشرة أيام تقريباً.

وأوضح مصدر محلي من المخيم، أن المدنيين الإثنين، هما من النازحين المقيمين في مخيم الركبان، وأنهما فقدا من المخيم منذ نحو شهر ونصف، وأن ضغوطاً قبيلة ساعدت على تسليم الجثتين، عبر وسيط من الجيش الحر، طلب عدم ذكر اسمه.

واتهم المصدر المحلي، "لواء شهدا القريتين" الذي يسيطر على أطراف مخيم الركبان في النقطة السابعة، بالمسوؤلية عن عملية اختطاف وقتل الرجلين، وأن ذلك جرى بتهمة التعامل مع تنظيم "الدولة الإسلامية"، ولم يتمكن مراسل "سمارت" من الوصول إلى الفصيل المتهم أو أي من الفصائل المسؤولة عن أمن المنطقة، للحصول على تصريح يوضح هذه الاتهامات وخلفيات الحادثة.

وكانت "الوحدة الأمنية"، المسؤولة عن مخيم الركبان شرق حمص، اعتقلت ، في 26 من الشهر الجاري،عشرات الأشخاص داخله بتهمة "التعامل مع تنظيم "الدولة"، على خلفية التحقيقات حول التفجيرات الأخيرة فيه، نافية تسليم أي منهم للسلطات الأردنية، وأكدت الوحدة أن "جيش سوريا الجديد"، و"لواء القريتين" و"جيش العشائر" هي الفصائل المسؤولة عن أمن المخيم.

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 يناير، 2017 7:00:58 م خبر عسكري جريمة ضد الإنسانية
الخبر السابق
تركيا: تحييد ألفين و321 عنصراً من "داعش" شمالي سوريا منذ بدء عملية "درع الفرات"
الخبر التالي
فصائل عسكرية بينها "فتح الشام" و"الزنكي" تعلن اندماجها ضمن "هيئة تحرير الشام"