الفصائل في جيرود بريف دمشق تفتح خط الغاز وتعيد الكهرباء لدمشق

اعداد أحلام سلامات | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 فبراير، 2017 6:31:17 م - آخر تحديث بتاريخ : 5 فبراير، 2017 9:06:35 م خبر عسكريأعمال واقتصاد طاقة

تحديث بتاريخ 2017/02/05 21:04:56 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

أعادت الفصائل العسكرية في مدينة جيرود بريف دمشق، اليوم الأحد، فتح خط الغاز المغذي لمحطة الناصرية، والتي تغذي بدورها العاصمة دمشق، عقب إغلاقها بسبب اعتقال امرأة من الرحيبة عند حاجز معضمية القلمون، حسب المجلس المحلي لجيرود.

وقال رئيس المجلس، عبد الرحمن سلام، في تصريح إلى "سمارت"، إن الكهرباء عادت إلى المنطقة، عقب التفاوض للإفراج عن امرأتين، أحداهما اعتقلت منذ فترة، مرجحاً أن تكون كافة الفصائل العاملة في المنطقة تبنت عملية قطع خط الغاز، لكن حصول الأمر خلال 12 ساعة حال دون إصدار بيان.

من جانبه، أكد الناشط في جيرود، رضا طالب، لـ "سمارت" أن مفوضات جرت بين الفصائل وقوات النظام لفتح الصمام وضخ الغاز إلى محطة الناصرية، مقابل خروج معتقلة من الرحيبة، وأخرى من جيرود، اعتقلت عند حاجز "ضاحية الأسد" قبل أسبوعين، ليتم الإفراج عنهما اليوم.

وأفاد "طالب" أن المنطقة تشهد اتفاق وقف إطلاق نار، مقابل استمرار القتال بين الفصائل وتنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، الذي يسعى إلى السيطرة على جبل البترا.

كذلك، أعلنت وزارة الكهرباء التابعة لحكومة النظام على حسابها في موقع "تويتر"، عن عودة محطة توليد الناصرية للخدمة، عقب فتح صمام الغاز في منطقة جيرود.

وكانت مفاوضات جرت بين النظام والفصائل العسكرية، في وقت سابق اليوم، لإعادة فتح خط الغاز بالمنطقة أغلقته الأخيرة فجراً، وتحاول "سمارت" التواصل مع الفصائل للحصول على رد منها.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 5 فبراير، 2017 6:31:17 م - آخر تحديث بتاريخ : 5 فبراير، 2017 9:06:35 م خبر عسكريأعمال واقتصاد طاقة
الخبر السابق
"صقور الجبل": أوقفنا مدني خارج من الباب لوجود قذائف داخل سيارته
الخبر التالي
وصول ضحايا من محيط الباب بحلب إلى مشفى الطبقة بالرقة