إطلاق حملة "مع الغوطة" في ريف دمشق لتسليط الضوء على معاناة أهلها

اعداد سعيد غزّول | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 فبراير، 2017 10:49:39 ص خبر اجتماعي إعلام

أطلق ناشطون في الغوطة الشرقية بريف دمشق، حملة إعلامية تحت اسم "مع الغوطة" بهدف تسليط الضوء على معاناة أهلها جراء الحصار والقصف المستمر من قبل قوات النظام وحلفائها.

وقال أحد القائمين على الحملة، ياسر الدوماني، في تصريح خاص لـ"سمارت"، اليوم الأربعاء، إن الحملة، بدأت مساء أمس الثلاثاء، وستستمر لمدة عشرة أيام، مضيفاً أن ناشطي الثورة السورية، سيقدمون ما يخدم الحملة الهادفة لحماية المدنيين من القصف الهمجي.

وأضاف "الدوماني" وهو "مدير مكتب الهيئة السورية للإعلام في دمشق وريفها"، أن حملة "مع الغوطة" موجهة للعالم بأسره، لتوجيه أنظاره للخطر المحدق بأهالي الغوطة الشرقية المحاصرين.

ولفت "الدوماني"، إلى أنه سبق وأن أطلقوا حملات مماثلة، منها حملة تهدف لـ فك الحصار عن الغوطة، وحملة أخرى تحت اسم "قف مع دوما"، مشيراً إلى أنها لاقت ترحيباً من قبل الجميع، ولكن لم تلق حلولاً ملموسة تساعد في تخفيف المعاناة اليومية لأهالي الغوطة، والتي تتعرض لقصفٍ مستمر.

يشار إلى أن قوات النظام تشن حملة عسكرية على الغوطة الشرقية المحاصرة، وتحاول بشكل مستمر اقتحامها من عدة جهات -رغم سريان اتفاق وقف إطلاق النار الذي دخل حيّز التنفيذ في الـ 30 شهر كانون الأول من العام الفائت- وسط تصدي الفصائل العسكرية في المنطقة، على رأسها "جيش الإٍسلام" و"فيلق الرحمن".

الاخبار المتعلقة

اعداد سعيد غزّول | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 فبراير، 2017 10:49:39 ص خبر اجتماعي إعلام
الخبر السابق
تنظيم "الدولة" يعتقل عشرات الأشخاص في الرقة مع تقدم "قسد"
الخبر التالي
"درع الفرات" تسيطر على نقاط استراتيجية داخل مدينة الباب وبمحيطها