"السلطان مراد": 15 قتيلاً لـ"داعش" وثلاثة للفصائل خلال معارك الباب بحلب

اعداد رائد برهان | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 فبراير، 2017 9:48:50 م خبر عسكري درع الفرات

قالت "فرقة السلطان مراد"، التابعة للجيش السوري الحر، إن 15 عنصراً من تنظيم "الدولة الإسلامية" وثلاثة مقاتلين من الفصائل العسكرية، قتلوا، اليوم الجمعة، خلال معارك مدينة الباب، شرقي حلب.

وأكد مدير المكتب الإعلامي للفرقة، محمد نور، خلال تصريح إلى "سمارت"، سيطرة الفصائل العاملة ضمن  عملية "درع الفرات"، على أجزاء واسعة من المدينة، أهمها مشفى الحكمة ودوار" زمزم"، مشيراً أن الاشتباكات ما تزال مستمرة بين الطرفين.

ورجح "نور" أن تكون المعارك التي ستجري في الساعات القادمة "حاسمة" في سيطرة الفصائل بشكل كامل على المدينة، نظراً لأهمية النقاط التي سبق أن انتزعتها.

وقتل عنصران لقوات النظام وجرح 4 من مقاتلي "فرقة السلطان مراد"، أمس  الخميس، جراء اشتباكات بين الطرفين وقصف للأولى، في محيط مدينة الباب.

وسيطرت الفصائل، أول أمس الأربعاء، على جبل عقيل والمشفى الوطني والصوامع في محيط مدينة الباب، لتبدأ باقتحام المدينة من ثلاثة محاور.

وكان قائد عسكري في "درع الفرات" أشار، أن معركة اليوم ستحدد متى تستطيع الفصائل العسكرية السيطرة على مدينة الباب، لـ"قوة المعركة التي ستكشف مدى قوة تنظيم "الدولة"، على حد قوله.

وكان الجيش التركي أطلق، في 24 من شهر آب العام الفائت، عملية تحت اسم "درع الفرات" بالتعاون مع فصائل من الجيش الحر، تمكنت خلالها الفصائل من السيطرة على مناطق من الشريط الحدودي مع تركيا في ريف حلب، بعد اشتباكات ما تزال مستمرة مع تنظيم "الدولة"، بمحاولة للسيطرة على الباب.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 فبراير، 2017 9:48:50 م خبر عسكري درع الفرات
الخبر السابق
قتلى وجرحى بقصف جوي على ريف حمص الشمالي
الخبر التالي
"منبج العسكري" بحلب يفتتح أول دورة عسكرية لتدريب فتيات المدينة