الدفاع المدني يعثر على 44 جثة لمقاتلين أعدمهم "لواء الأقصى" بإدلب

اعداد أمنة رياض | تحرير أمنة رياض, محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 فبراير، 2017 10:17:41 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية

عثر الدفاع المدني، اليوم الأربعاء، على جثة 44 مقاتلا من الجيش السوري الحر، في معسكر الخزانات، بمنطقة خان شيخون في إدلب، شمالي سوريا، أعدمهم "لواء الأقصى" (أحد مجموعات تنظيم جند الأقصى المنحل).

وخرجت، في وقت سابق اليوم، آخر دفعة من عناصر "لواء الأقصى" إلى مناطق سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" في محافظة الرقة، شمالي شرقي سوريا.

وقال عضو المكتب الإعلامي للدفاع المدني بإدلب، عبد الحميد القطيني، في تصريح إلى "سمارت"، إن الجثث وجدت مدفونة في مناطق متفرقة من المعسكر، الذي كان يسيطر عليه "لواء الأقصى"، حيث قتل المقاتلون إما رمياً بالرصاص أو نحرا بالسكين.

وأشار "القطيني"، إلى أن الجثث سلمت إلى أهالي المقاتلين، بعد التعرف عليها، فيما وصف عملية البحث عنها بـ"الصعبة"، نظراً لمساحة المعسكر الكبيرة، وعدم وجود دليل على مكان الجثث المدفونة، كما لفت إلى أن عدد المقاتلين المفقودين يتجاوز الـ 100.

وأكد "جيش النصر" التابع للجيش السوري الحر، أول أمس الاثنين، خروج "لواء الأقصى"  من جميع مقراته في حماة وإدلب باستثناء مدينة خان شيخون.

وكان "لواء الأقصى" استولى، في السابع من الشهر الحالي، على عدة مقرات تابعة للجيش السوري الحر في ريف حماة الشمالي، واعتقل المئات من المقاتلين، ليقوم بعد ذلك بإعدام معظمهم.

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير أمنة رياض, محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 فبراير، 2017 10:17:41 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية
الخبر السابق
وفد المعارضة في جنيف يؤكد أنه "واحد ومتماسك"
الخبر التالي
إصابة مراسل "سمارت" بقصف جوي على قرية في حماة