وفد المعارضة: سنجتمع مع "دي ميستورا" لمناقشة جدول الأعمال

اعداد أمنة رياض | تحرير أمنة رياض, محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 فبراير، 2017 2:19:51 م خبر دوليسياسي مؤتمر جنيف

قال عضو وفد المعارضة في جنيف، حواس خليل، إن الوفد سيجتمع، اليوم الجمعة، مع المبعوث الدولي الخاص إلى سوريا، ستافان دي ميستورا، لمناقشة جدول الأعمال.

وأشار "خليل"، بتصريح إلى "سمارت"، أن الوفد سيجتمع مع "دي ميستورا" في الساعة الثانية ظهراً بتوقيت "غرينتش"، (الساعة الرابعة بتوقيت سوريا)، لافتاً أن الوفد يطالب بمفاوضات مباشرة مع وفد النظام.

وعن سؤالنا حول إمكانية وجود مفاوضات مباشرة مع النظام اليوم، رد "خليل"، أن نتائج الاجتماع تحدد ذلك، في حين لم يتطرق للحديث عن النقاط التي ستناقش.

وألقى "دي ميستورا، أمس الخميس، الكلمة الافتتاحية لمحادثات "جنيف4"، بحضور وفد المعارضة بعد فترة من رفضه  اقتراح "دي ميستورا" حول السماح بدخول منصتي "القاهرة وموسكو" إلى قاعة المفاوضات، ما أدى لتأجيل الافتتاح الرسمي للمؤتمر.

وكان رئيس الوفد، نصر الحريري، شدد، أمس الخميس، خلال مؤتمر صحفي، على أن الموضوع الأول الذي يجب أن يبحث خلال جنيف، هو عملية الانتقال السياسي، كما قال إن "الكرة غدت الآن في ملعب المبعوث الدولي، والأمم المتحدة، ليقوموا بدورهم الايجابي بصفتهم جهة راعية للمفاوضات".

وأضاف "الحريري"، أن روسيا تحاول الالتفاف على المرجعيات الدولية، وأيضا تشويه صورة المعارضة، في ظل فشلها بالسيطرة على النظام، في حين اعتبر أن إيران تشكل العائق الأكبر بوجه الوصول إلى حل سياسي، داعيا المجتمع الدولي وأمريكا لتدخل لإنهاء دور إيران.

وتعتبر روسيا وإيران حليفتا النظام، حيث قدمتا له الدعم العسكري والسياسي، وبدأ التدخل الروسي المباشر في سوريا، نهاية أيلول من العام 2015، حيث شن سلاحها الجوي آلاف الغارات، ما أسفر عن مقتل وجرح آلاف المدنيين، وفق تقرير صادر عن "العفو الدولية".

كما شاركت ميليشيات إيرانية إلى جانب النظام، في عملياته العسكرية، وأيضا حصار مناطق سورية، أهمها بلدتي مضايا وبقين، في منطقة الزبداني بريف دمشق، جنوبي البلاد، حيث توفي العشرات نتيجة الجوع، في ظل وصول مساعدات إنسانية قليلة لهم.

 

 

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير أمنة رياض, محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 فبراير، 2017 2:19:51 م خبر دوليسياسي مؤتمر جنيف
الخبر السابق
عناصر لـ"داعش" ينقلون عائلاتهم من أحياء بالرقة لريفها الغربي تحسباً للمعارك
الخبر التالي
"خاص": محاولات لفرض قبول مرحلة إنتقالية بقيادة "الأسد"