"جيش خالد" يعلن سيطرته على بلدتين بريف درعا و قتيل لـ"الحر" باشتباكات مع النظام في المدينة

اعداد إيمان حسن | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 فبراير، 2017 3:09:00 م - آخر تحديث بتاريخ : 25 فبراير، 2017 3:48:09 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية

تحديث بتاريخ 2017/02/25 15:45:50 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

أعلن "جيش خالد بن الوليد" المتهم بمبايعة تنظيم "الدولة الإسلامية"، اليوم السبت، سيطرته على بلدتي جللين والمزيرعة في حوض اليرموك غربي درعا، فيما قضى مقاتل من الجيش الحر باشتباكات مع قوات النظام في درعا البلد.

وقال "جيش خالد" على حسابه الرسمي، إنه سيطر بلدة المزيرعة، بعد اشتباكات مع فصائل عسكرية، كما سيطر على بلدة جللين (25 كم غرب مدينة درعا)، واستولى على سيارتين إحداهما تحمل رشاش "14.5".

فيما أضاف ناشطون، أن "جيش خالد" سيطر على الشركة الليبية (بناء حكومي يقطنه نازحون) على أطراف بلدة جللين، بعد اشتباكات مع الفصائل العسكرية.

وكانت "جبهة ثوار سوريا" التابعة للجيش السوري الحر قالت في وقت سابق، إن "جيش خالد بن الوليد "سيطرعلى ثلاث بلدات وتلتين، في منطقة حوض اليرموك، غربي درعا، بعد معارك مع فصائل الجيش السوري الحر.

من جهة أخرى، قال ناشطون، إن اشتباكات دارت بين قوات النظام والجيش الحر على أطراف حي المنشية بدرعا البلد، ما أسفر عن مقتل مقاتل من الأخير إثر الاشتباكات، وفق مصدر طبي.

في الأثناء، استهدفت قوات النظام بالمدفعية وقذائف الدبابات أحياء درعا البلد من كتيبة البانوراما وأطراف حي المنشية، تزامناً مع إلقاء مروحيات النظام أكثر من 12 برميلاً متفجراً على المنطقة، حسب ناشطين.

وكانت  الفصائل العسكرية المنضوية في "غرقة عمليات البنيان المرصوص"، أطلقت معركة مع قوات النظام في حي المنشية في منتصف الشهر  الجاري،  تحت اسم"الموت ولا المذلة

وكان   ثمانية مدنيين قتلوا بينهم نساء، وجرح آخرون، بقصف لقوات النظام على مناطق في درعا وريفها، جنوبي سوريا، منذ أيام.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 فبراير، 2017 3:09:00 م - آخر تحديث بتاريخ : 25 فبراير، 2017 3:48:09 م خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية
الخبر السابق
قتلى وجرحى لـ"الحر" باشتباكات مع "قسد" شمال حلب
الخبر التالي
انطلاق المؤتمر الثاني لـ"مجلس سوريا الديمقراطية" في المالكية بالحسكة