توزيع "سلال زراعية منزلية" في معرة النعمان بإدلب

اعداد إيمان حسن | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 فبراير، 2017 12:33:06 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني إغاثة

وزعت منظمة إنسانية سلالا زراعية منزلية في منطقة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي، شماليَ البلاد، ضمن برنامج "الأمن الغذائي وسبل العيش" بدعم منظمة الغذاء والزراعة العالمية " الفاو".

وأوضح مدير المشروع في منظمة "إحسان" للإغاثة والتنمية ، بكور الحسين، في تصريح لـ"سمارت"، اليوم الأحد، إنهم وزعوا سلال الأحواض المنزلية الصغيرة على 500 عائلة من المهجرين، فيما وزعت سلال الحدائق المنزلية الصغيرة على 500 عائلة أخرى من السكان.

وذكرت المنظمة على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، أن السلال تحتوي على بذار خضار وأسمدة وأدوات زراعة مختلفة، مضيفة أن سلة الحدائق المنزلية تكفي لزراعة نحو "ربع دونم"، فيما تكفي سلة الأحواض المنزلية لزراعة 10 متر مربع فقط.

وأضاف "الحسين"، أن مشروع السلال المنزلية بدأ منتصف الشهر الأول العام الجاري وسيستمر حتى نهايته في الشهر 12،  مشيراً إلى أن، عدد السلال التي سيتم توزيعها لاحقاً (2100) سلة، لـ(2100) مستفيد.

ولفت أن المشروع ينفذ بالتنسيق مع المجالس المحلية والمنظمات العاملة في المنطقة المستهدفة.

وفيما يتعلق بالشروط التي يجب أن تتوافر بالمستفيد، قال "الحسين"، إنه يجب امتلاك قطعة أرض صالحة للزراعة بمساحة محددة لكل مرحلة زراعية، وعائلة مؤلفة من ستة أفراد وما فوق، مضيفاً أن يفضل وجود عائلة تعيلها امرأة، وألا يكون الشخص مستفيداً من مشاريع مماثلة من منظمات أخرى.

وذكر "الحسين"، أن مشروع "الأمن الغذائي وسبل العيش" ينقسم إلى مراحل، المرحلة الأولى دعم بذار القمح في منطقة معرة النعمان ويبلغ عدد المستفيدين 320 شخصاً، والثانية دعم بذار الخضار الشتوية ضمن ناحية احسم وكفرنبل وخان شيخون ويبلغ عدد المستفيدين منه ألف شخص.

وفيا يتعلق بالمرحلة الثالثة من المشروع، فهي دعم سلال خضار تعليمية للمدارس في ناحية خان شيخون والمستفيدين منه مئة شخص، يتم فيه تعليم الأطفال زراعة الخضار ضمن الحدائق والأحواض.

أما المرحلة الرابعة من المشروع، فهي دعم بذار الخضار الصيفية والتي لم يتم تحديد المناطق التي سينفذ فيها العمل بعد، والمرحلة الخامسة هي مشروع "المال مقابل العمل" في معرة النعمان، ويبلغ عدد المستفيدين منها 800 شخص، حيث تم تنفيذ أول ثلاث مراحل منها.

ويستفيد من كامل مراحل المشروع بشكل كامل  3220 شخصاً، وفق "الحسين".

وكانت منظمة " إحسان" للإغاثة والتنمية، أطلقت في تشرين الأول العام الماضي، "مشروع الدعم الزراعي" ليشمل 12 بلدة وقرية بريف إدلب، مع إقامة ندوات توعوية للمزارعين في مدينة سرمين، حسب المجلس المحلي للمدينة.

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 فبراير، 2017 12:33:06 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني إغاثة
الخبر السابق
"الهيئة العليا": "دي مستورا" يقترح آلية مغايرة لتنفيذ القرار 2254 حول سوريا
الخبر التالي
قتلى لتنظيم "الدولة" باشتباكات مع "قسد" والأول يعدم عناصر لها في الرقة