فصائل عسكرية تشن حملة اعتقالات ضد خلايا نائمة لـ"داعش" بريف القنيطرة

اعداد بدر محمد | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 فبراير، 2017 4:52:37 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

شنت فصائل من الجيش الحر وكتائب إسلامية، اليوم الثلاثاء، حملة اعتقالات طالت العديد من الأشخاص بتهمة انتمائهم لتنظيم "الدولة الإسلامية" في قرى بريف القنيطرة الجنوبي (60 كم جنوب العاصمة دمشق) جنوب سوريا.

وقال مدير المكتب الإعلامي لـ"جبهة أنصار الإسلام" المشاركة في الحملة، فراس الأنصاري، في تصريح إلى "سمارت"، إن الحملة طالت بلدات قرقس وقصيبة وعين فريخة وأبو غارة والناصرية، بهدف (تطهيرها) من الخلايا النائمة للتنظيم، مشيراً أنهم ألقوا  القبض على عدة اشخاص وسيحولونهم إلى "دار العدل" لاتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم والتحقيق معهم.

وأوضح " الأنصاري"، أن الحملة جاءت عقب الأعمال "الإرهابية" التي قامت بها خلايا تابعة لتنظيم "الدولة"، حيث استطاع التنظيم التقدم بسبب هذه الخلايا التي غدرت بفصائل الجيش الحر، لافتاً إلى أن الحملة واسعة ومستمرة حتى "تطهير" المنطقة بالكامل.

وشارك بالحملة فصائل الجبهة الجنوبية إضافة إلى "جبهة أنصار الإسلام، ألوية سيوف الشام، وألوية الفرقان، وهيئة تحرير الشام، وحركة أحرار الشام الإسلامية" وباقي فصائل الجيش الحر في المنطقة.

وقالت مصادر أهلية لمراسل "سمارت"، إن الاعتقالات طالت أربعة أشخاص من قرية عين فريخة، و17 شخصا من عين زيوان، وشخص من بلدة قصيبة وإصابة آخر بجروح خلال المداهمات.

وكان الجيش الحر، شن هجوماً على مواقع "جيش خالد بن الوليد"، المتهم بمبايعة تنظيم "الدولة" في المنطقة، مطلع شباط، جرت على إثره اشتباكات بين الطرفين، أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من الطرفين، دون أن يحرز الجيش الحر أي تقدم.

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 فبراير، 2017 4:52:37 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
ضحايا بقصف جوي روسي على مدينة تدمر
الخبر التالي
"صحة إدلب" تفتتح لأول مرة أربعة مراكز ثابتة للقاح