ضحايا بقصف جوي يرجح أنه روسي على بلدتين بحلب

اعداد رائد برهان | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 مارس، 2017 12:13:56 م خبر عسكري هدنة

أفاد ناشطون، اليوم الخميس، لمراسل "سمارت" عن مقتل وجرح عدد من المدنيين بقصف جوي يرجح أنه روسي على بلدتين بريف مدينة حلب، شمالي سوريا.

وقال الناشطون، إن طائرات حربية يرجح أنها روسية شنت غارات بالقنابل العنقودية على أحياء ومزارع بلدة عندان (12 كم شمالي حلب)، ما أدلى لمقتل ثلاثة مدنيين، وجرح آخرين، نقلوا إلى النقاط الطبية القريبة.

كذلك، جرح عدد من المدنيين، إثر غارات جوية بالقنابل العنقودية، رجح الناشطون أنها لسلاح الجوي الروسي، على بلدة كفرداعل (8 كم غرب مدينة حلب)، حيث نقلوا إلى نقطة طبية في المنطقة.

وأشار الناشطون أن طائرات يرجح أنها روسية قصفت بلدة كفرحمرة ومنطقة آسيا، شمال مدينة حلب، وبلدتي قبتان الجبل وياقد العدس غربيها، دون ورود أنباء عن إصابات وفق الناشطين.

وأضاف الناشطون، أن قوات النظام قصفت بقذائف المدفعية بلدة حيان، في ريف حلب الشمالي، من مقراتها في قرية معرسة الخان، دون تسجيل إصابات.

وقتل مدني، أول أمس الثلاثاء، بقصف مدفعي لقوات النظام على قرية كفركار في ريف حلب الجنوبي.

وتعتبر روسيا أحد الدول الضامنة لاتفاق وقف إطلاق النار، إلى جانب تركيا، والذي أعلن عنه في 30 كانون الأول من العام الماضي، ولكنها بدأت وقوات النظام بخرقه من الساعات الأولى لسريانه.


 

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 مارس، 2017 12:13:56 م خبر عسكري هدنة
الخبر السابق
"منبح العسكري" بحلب يسلم قرى جديدة لقوات النظام بالاتفاق مع روسيا
الخبر التالي
الشبكة السورية: لائحة النظام بأسماء مطلوبين ألمان مجرد أكاذيب