جرحى لفصائل "درع الفرات" وأسيران للنظام باشتباكات في ريف الباب بحلب

اعداد جلال سيريس, أمنة رياض | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 مارس، 2017 9:38:48 م خبر عسكري درع الفرات

أسرت فصائل "درع الفرات" عنصرين من قوات النظام، فيما سقط جرحى في صفوفها، اليوم الخميس، إثر اشتباكات بين الطرفين في قريتين بريف مدينة الباب الشرقي (38 كم شرق حلب)، شمالي البلاد، وفق مراسل "سمارت".

وقال المراسل المرافق للفصائل، إن اشتباكات جرت بين الطرفين، بمحاولة الفصائل السيطرة على قرية جب الحميرة، ما أسفر عن إصابة 10مقاتلين منهم، في حين لم تتوفر معلومات لديه عن حجم الخسائر في صفوف قوات النظام.

كذلك، اندلعت اشتباكات بين الطرفين في محيط قرية البطوشية، حيث تمكنت الفصائل من أسر عنصرين لقوات النظام، في حين ترافقت محاولة الفصائل التقدم للقريتين، مع قصف مدفعي للجيش التركي.

بدوره أشار القائد الميداني في "لواء السمرقند" ويدعى "راكان أبو جعفر"، في تصريح إلى "سمارت"، إلى أن قوات النظام دخلت للقريتين بعد انسحاب "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) منها.

وقال المكتب الإعلامي لـ"مجلس منبج العسكري"، التابع لـ"قوات سوريا الديمقراطية"، في وقت سابق اليوم، إن "المجلس" سلم خمس قرى جديدة، يسيطر عليها، لقوات النظام في ريف مدينة الباب، منها جب الحميرة.

وكان "مجلس منبج العسكري" قال، مطلع الشهر الحالي، إنه اتفق مع روسيا على تسليم قرى غربي مدينة منبج (80 كم شرق مدينة حلب)، لقوات النظام، وذلك لقطع الطريق أمام تقدم فصائل "درع الفرات"، كما نفى لاحقاً نيته تسليم المدينة لقوات النظام، وفق ما أعلن الجيش الروسي.

وتوعدت تركيا التي تدعم الفصائل العسكرية في عملية "درع الفرات" بالتوجه للسيطرة على مدينة منبج، وذلك عقب انتزاع مدينة الباب، يوم 23 شباط الماضي، من تنظيم "الدولة الإسلامية"، حيث تمكنت الفصائل من السيطرة على عدة قرى في ريف منبج الغربي، بعد اشتباكات مع "قسد".

الاخبار المتعلقة

اعداد جلال سيريس, أمنة رياض | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 مارس، 2017 9:38:48 م خبر عسكري درع الفرات
الخبر السابق
أكثر من 22 قتيلاً وجريحاً بقصف جوي على مدينة بريف حلب الغربي
الخبر التالي
خاص: روسيا تخير مقاتلين وعائلاتهم في حي الوعر بالخروج لإدلب أو التصعيد العسكري