النظام يرفض عرضاً لـ "لجنة التفاوض" في حي الوعر ويخرق اتفاق وقف إطلاق النار

اعداد أحلام سلامات | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 مارس، 2017 4:17:25 م خبر عسكري هدنة

رفض النظام وروسيا، اليوم الجمعة، عرضاً قدمته "لجنة التفاوض" عن حي الوعر المحاصر في حمص، وسط خرق للاتفاق المبرم بين الطرفين.

وكان الوفد الروسي واللجنة الممثلة لحي الوعر، توصلوا، مساء 8 آذار الجاري، إلى اتفاق وقف إطلاق نار في الحي، دخل حيز التنفيذ، منتصف التاسع من آذار.

وأوضح مصدر خاص من اللجنة، فضل عدم الكشف عن هويته، لمراسل "سمارت"، أن اللجنة عرضت، أمس الخميس، خروج نحو عشرين ألفاً من المقاتلين وعائلاتهم والمدنيين، ممن يرغب بذلك، على دفعات من الحي، بحيث يخرج ألف و200 شخص كل خمسة أيام لمدة ثلاثة أشهر، مشيراً أن لقاءً سيعقد غداً السبت بين الجانبين.

من جانبه، أكد المراسل، أن قوات النظام قصفت الحي بقذائف الهاون، من أماكن تمركزها في الجزيرة التاسعة، دون تسجيل إصابات في صفوف المدنيين، مشيراً أن ذلك يأتي في محاولة للضغط على أهالي الحي، للموافقة على خروج 300 شخص فقط، وتسوية أوضاع الآخرين.

وكان الوفد الروسي اقترح، أمس الخميس، خروج 300 مقاتل بسلاحهم مع عائلاتهم إلى محافظة إدلب، وسط تهديد "الروس" بتصعيد عسكري في حالة عدم الموافقة.

وجاء القصف على حي الوعر، على الرغم من سريان الهدنة في سوريا، المعلن عنها، نهاية كانون الأول الفائت، والتي ضمنتها كل من روسيا وإيران وتركيا، حيث تستثني الهدنة المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" وأيضا "جبهة فتح الشام" (النصرة سابقاً).

وشهد حي الوعر قصفاً مكثّفاً من قبل النظام، ارتفعت وتيرته بعد التفجيراتالتي طالت فرعي "أمن الدولة" و"الأمن العسكري"، في مدينة حمص، يوم 25 من الشهر الفائت، ما أسفر عن مقتل عشرات العناصر للنظام بينهم ضباط، حيث تبنت "هيئة تحرير الشام" تلك التفجيرات.

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 10 مارس، 2017 4:17:25 م خبر عسكري هدنة
الخبر السابق
"محلي ضمير"بريف دمشق: قوات النظام تغلق طريق البلدة وتمنع دخول المواد الغذائية
الخبر التالي
مظاهرة بحماية "الشرطة الحرة" في اعزاز بحلب تطالب باسترجاع المناطق الخاضعة لـ"قسد"