قتيلان بانفجار عبوة ناسفة وجريح بقصف جوي على إدلب

اعداد هبة دباس | تحرير هبة دباس, محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 مارس، 2017 12:11:32 م خبر عسكري هدنة

قتل مدنيان، اليوم الخميس، إثر انفجار عبو ناسفة قرب بلدة تلمنس (قرابة 44 كم جنوب مدينة إدلب)، فيما أصيب آخر إثر قصف جوي يرجح أنه روسي على مدينة إدلب، وفق ما أفادت مصادر عدة لـ"سمارت".

وقال مراسل "سمارت" إن عبوة ناسفة، زرعها مجهولون على طريق عام قرب بلدة تلمنس، انفجرت بسيارة مدنية محملة بالأغنام ما أسفر عن مقتل مدني وجرح آخر، ليتوفى لاحقاً متأثراً بجراحه، حيث عمل فريق الدفاع المدني على تفقد المكان وإزالة آثار الإنفجار.

إلى ذلك، قال صحفي متعاون مع "سمارت" إن طائرات حربية يرجح أنها روسية شنت غارتين بالصواريخ على مدينة إدلب، طالت أطراف السوق الشعبي فيها، وأسفرت عن إصابة مدني بجروح بسيطة، فيما تعمل فريق الدفاع المدني على إزالة الركام والأنقاض التي أحدثها القصف.

وأنهى الدفاع المدني، صباح اليوم، عمليات البحث عن ناجيين تحت الأنقاض إثر القصف الذي طال مدينة إدلب، أمس الأربعاء، حيث وثق مقتل 25 مدنياً بينهم 16 طفلاً وست نساء، وفق ما نقل مراسل "سمارت" عنهم.

ويأتي القصف على مدينة إدلب بعد يوم من انتهاء الجولة الثالثة من "محادثات الأستانة" التي قاطعها وفد المعارضة، وخلصت لتشكيل لجنة لمراقبة آلية وقف إطلاق النار في سوريا، الذي تستمر قوات النظام وروسيا، أحد الدول الضامنة، بانتهاكه رغم المحادثات المنعقدة في جنيف وغيرها.

وفي سياق آخر، أصيب ثلاثة مدنيين بحروق وحالة اختناق، ليلاً، إثر اندلاع حريق في محطة بدائية لتكرير النفط، في قرية دير حسان (قرابة 50 كم شمال مدينة إدلب)، حيث عملت فرق الدفاع المدني على اخماد الحريق ونقل المصابين لمشفى في المنطقة، بحسب ما نشر الدفاع على حسابه الرسمي في "فيسبوك".

وسبق أن أصيب خمسة مدنيين نازحين بحروق، يوم السبت الماضي، إثر اندلاع حريق في مخيم عشوائي قرب قرية خربة الجوز الحدودية مع تركيا (2 كم عن الحدود)، شمالي سوريا، حسب ما أفاد الدفاع المدني لـ"سمارت".

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس | تحرير هبة دباس, محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 مارس، 2017 12:11:32 م خبر عسكري هدنة
الخبر السابق
وقفة احتجاجية في بلدة بإدلب تطالب بإعادة فتح مركز الشرطة
الخبر التالي
تركيا تقول إن عدد اللاجئين السوريين المسجلين بلغ نحو ثلاثة ملايين