قتيلان لـ"فجر الإسلام" بقصف للنظام قرب مدينة نوى في درعا

اعداد رائد برهان | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 مارس، 2017 8:53:15 م خبر عسكري هدنة

قالت فرقة "فجر الإسلام"، التابعة للجيش السوري الحر، اليوم الجمعة، إن قائداً ومقاتلاً فيها قتلا بقصف لقوات النظام قرب مدينة نوى (40 كم شمال مدينة درعا)، جنوبي سوريا.

وأوضح المتحدث باسم "الفرقة"، نظام الأحمد" في تصريح إلى مراسل "سمارت"، أن قوات النظام استهدفت بصاروخين موجهين وقذيفة مدفعية سيارة القيادي، مالك زكريا، على طريق نوى-الشيخ مسكين، ما أدى لمقتله ومقاتل آخر.

وأضاف "الأحمد" أن الصاروخين أطلقا من كتيبة المدفعية "النيران"، الواقعة شمال مدينة الشيخ مسكين، أثناء توجه المقاتلين إلى نقاط المواجهة مع قوات النظام في محيط المدينة.

يأتي ذلك رغم سريان وقف إطلاق النار، المعلن عنه في 30 كانون الأول الماضي، برعاية روسية-تركية، والذي نص على إيقاف القصف المتبادل بين الفصائل وقوات النظام في سوريا ووقف العمليات العسكرية، مستثنياً مواقع "جبهة فتح الشام" (جبهة النصرة سابقاً) وتنظيم "الدولة الإسلامية".

وأسفرت انفجارت لعبوات ناسفة في مختلف مناطق درعا، عن مقتل وجرح العشرات من مقاتلي فصائل الجيش السوري الحر والمدنيين، خلال السنوات الماضية، زرعها مجهولون في أغلب الحالات.

الاخبار المتعلقة

اعداد رائد برهان | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 مارس، 2017 8:53:15 م خبر عسكري هدنة
الخبر السابق
الدفعة الأولى من مهجري حي الوعر بحمص تتوجه غداً لجرابلس في حلب
الخبر التالي
ناشطون: عشرات القتلى والجرحى للنظام باشتباكات قرب حي برزة بدمشق