النظام يجمع عناصره ببلدة الهامة بريف دمشق لزجهم بمعارك جوبر

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 مارس، 2017 7:18:52 م خبر عسكري هدنة

بدأت ميليشيا "الدفاع الوطني" التابعة لقوات النظام، اليوم الأحد، بجمع عناصر في بلدة الهامة بريف دمشق، (ما يقارب 12كم غربي العاصمة دمشق)، جنوبي سوريا، للمشاركة في المعارك الجارية بحي جوبر، حسب ما أفادت مصادر محلية لمراسل "سمارت".

وكان ناشطون قالوا، في وقت سابق من اليوم، إن الفصائل العسكرية سيطرت على عدة مواقع لقوات النظام في حي جوبر شرقي العاصمة دمشق، جنوبي البلاد، بعد اشتباكات "عنيفة"، فيما قتل عدد من عناصر الأخيرة بانفجار سيارة مفخخة في الحي.

وقالت المصادر إن عناصر من ميليشيا "الدفاع الوطني" وعناصر من الفروع الأمنية في المنطقة، أضافةً لعناصر من "الحرس الجمهوري، بدؤوا بالتجمع في مقر "الوطني" في المنطقة، لتوجه نحو حي جوبر شرقي العاصمة دمشق.

وأضافت المصادر أن نحو 80 عنصراً من ميليشيا "الدفاع الوطني" كانوا مقاتلين سابقين ضمن صفوف الفصائل العسكرية، قبل دخول مناطقهم ضمن "مصالحات" مع قوات النظام، وتسوية أوضاعهم.

كذلك، أعلنت "هيئة تحرير الشام"، في اليوم ذاته، السيطرة على مواقع للنظام في حي جوبر بدمشق، جنوبي البلاد، وذلك بعد ساعات قليلة من إعلانها بدء معركة فيه.

وخرج، أواسط شهر تشرين الأول 2016،  3200 مقاتلاً من الفصائل العسكرية وعائلاتهم من مدينتي قدسيا والهامة بريف دمشق إلى مدينة إدلب، شمالي سوريا، بينما من رفض المغادرة قام بتسوية وضعه مع النظام.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 مارس، 2017 7:18:52 م خبر عسكري هدنة
الخبر السابق
أكثر من 20 قتيلاً وجريحاً بقصف جوي على مدينتين في إدلب
الخبر التالي
الجيش الحر يسيطر على نقاط في القلمون الشرقي خاضعة لتنظيم "الدولة"